تشكيل فرق متخصصة لوضع رؤية شاملة للمشروعات العامة

من اجتماع هيئة المشروعات الوطنية. (الصفحة الرسمية للهيئة).

ناقشت هيئة المشروعات العامة آليات استئناف المشروعات التنموية المتوقفة، وكيفية إيجاد آلية لاستئناف العمل.

جاء ذلك خلال اجتماع عقد بمقر هيئة المشروعات العامة لمناقشة جملة من المواضيع ذات الأهمية والاطلاع على تفاصيل مشروع قاعدة البيانات الفنية الموحدة لمشروعات التنمية التى أعدتها الهيئة، حسب وكالة الأنباء الليبية في طرابلس.

واقترح المجتمعون تكليف فرق متخصصة فنية ومالية وقانونية ومعلوماتية لوضع رؤية لها يشارك فى تنفيذها القطاع الخاص وبمساهمة تمويلية من المصارف والمؤسسات والصناديق المالية وبالتنسيق الكامل مع الهيئة العامة لتشجيع الاسثتمار وشؤون الخصخصة ومصلحة التخطيط العمراني ومصلحة أملاك الدولة. وأوصى الاجتماع بإشراك مجالس البلديات بما يضمن التوزيع العادل للمشروعات واستمرار عجلة التنمية وتحقيق التنمية المكانية واللامركزية .

كما اقترح عقد لقاء موسع برعاية مجلس التخطيط الوطني وبالتعاون مع هيئة المشروعات العامة، يُدعى له الإدارات الفنية وإدارات متابعة المشروعات بمختلف القطاعات والهيئات والمصالح والمؤسسات العامة والأجهزة التنفذية، وإقامة مؤتمر وطني لمشروعات ليبيا التنموية يشارك فيه كل المعنيين على المستوى الوطني.

شارك فى الاجتماع المهندس عثمان بشير جعودة رئيس مجلس إدارة الهيئة، ونائب رئيس الإدارة علي الجواني، وأعضاء مجلس الإدارة بالهيئة. ويأتي عقد هذا الاجتماع استكمالاً لما ناقشه الاجتماع السابق الذي عُقد بمقر مجلس التخطيط الوطني، وأكد أهمية دور الهيئة العامة للمشروعات.