«أمن الجبل الأخضر» تكشف تفاصيل العثور على جثة مولود مقتولاً في سوسة

مديرية أمن الجبل الأخضر. (أرشيفية: الإنترنت)

كشف الناطق باسم مديرية أمن الجبل الأخضر، النقيب صلاح الدين القطعاني، حقيقة تفاصيل العثور على جثة مولود صغير مقتولاً ومرميًّا في أحد الأودية الجبلية بمدينة سوسة بمنطقة الجبل الأخضر.

وقال القطعاني في تصريح تلقته «بوابة الوسط»، إن الجثة عُـثر عليها بعد بلاغ من قبل السائق ورد إلى قسم البحث الجنائي، حيث انتقلوا إلى عين المكان بأحد الأودية في مدينة سوسة ووجدوا الطفلة «مقتولة خنقًا وموضوعة في كيس قمامة».

وأضاف: «استأجر الأب والأم وهما من الجنسية السودانية السائق لرمي الكيس في الوادي، وهو الذي أبلغ عن الواقعة وجرى ضبطهما بعد العثور على الجثة وإحالتهما للتحقيق».

وذكر القطعاني أنه «بعد التحقيق مع الأب والأم ذكر الأول أنه شك في مدى إثبات نسب الأبنة له، ما أدى إلى قتلها والتخلص منها عبر وضعها في كيس القمامة ورميه بالوادي».

وطالب القطعاني في ختام تصريحه كافة رواد التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام بعدم نشر معلومات مغلوطة عن الحادثة، واستقصاء المعلومات من المصادر الرسمية.

المزيد من بوابة الوسط