معيتيق يطالب الجانب الكوري بجدول زمني لإكمال المشاريع المتوقفة

نائب رئيس المجلس الرئاسي أحمد معيتيق يلتقي سفير كوريا الجنوبية لدى ليبيا تشوي سونغ سو.

التقى نائب رئيس المجلس الرئاسي أحمد معيتيق، اليوم الثلاثاء، سفير كوريا الجنوبية لدى ليبيا، تشوي سونغ سو، وممثلين عن شركة «هيونداي»؛ لبحث الموقف التنفيذي للمشروعات التي تنفذها الشركات الكورية.

وتناول الاجتماع، الذي عُـقد بديوان رئاسة الوزراء، أوجه التعاون بين البلدين، وأهمية استئناف عمل الشركات الكورية في مجالات الطاقة والبنية التحتية، وتفعيل المشاريع المزمع إكمالها في مدينة سرت وجنوب طرابلس؛ نظرًا لأهميتها في تحسين وضع الشبكة الكهربائية.

سيالة يبحث عودة الشركات الكورية إلى ليبيا

من جانبه أشاد السفير تشوي بـ«الجهود التي يقوم بها المجلس الرئاسي، لتشجيع عودة الشركات الكورية، وإكمال المشاريع المتوقفة في المنطقة الغربية».

وفي ختام الاجتماع، طالب معيتيق بـ«تقديم جدول زمني يتضمن مراحل إكمال المشاريع المتعاقد عليها»، مؤكدًا عزم المجلس «العمل على معالجة العراقيل التي تعترض عودة الشركات للعمل من جديد».

وخلال الفترة الماضية أجرى مسؤولون بحكومة الوفاق الوطني مناقشات مع الجانب الكوري الجنوبي؛ لإعادة الشركات الأجنبية لاستكمال المشروعات المتوقفة.

تشوي سونغ: استقرار طرابلس يشجع الشركات الكورية على العودة إلى ليبيا

وكان المدير التنفيذي للشركة العامة للكهرباء، علي ساسي، قال: «إن هناك مشاريع متوقفة عن التنفيذ بالرغم من التعاقد عليها، منها محطة الخليج في سرت بقدرة 1400 ميغاوات، وهو من إئتلاف عدة شركات منها شركتا هيونداي وتوسان الكوريتان، بالإضافة لشركات أخرى، وأيضًا محطة الزويتينة بقدرة 250 ميغاوات».