السراج يزور مطار طرابلس ومنطقة قصر بن غشير رفقة قيادات أمنية

جولة السراج بمطار طرابلس العالمي وقصر بن غشير جنوب العاصمة. (المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي)

أجرى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج ظهر اليوم الأحد، زيارة إلى مطار طرابلس العالمي ومنطقة قصر بن غشير، رفقة المفوض بوزارة الداخلية وآمري المناطق العسكرية طرابلس والغربية والوسطى وآمر مركز العمليات المشتركة.

وقال المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني عبر صفحته على «فيسبوك» إن الزيارة تأتي في إطار متابعة السراج «لإجراءات تنفيذ وقف إطلاق النار جنوب العاصمة، والترتيبات الأمنية الخاصة بمدينة طرابلس وضواحيها».

وأوضح المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي أن السراج قام خلال الزيارة بمتابعة تنفيذ الترتيبات الأمنية للمطار وإجراءات تسليمها للجهات المعنية عن طريق وزارة الداخلية.

وتأتي الزيارة عقب اجتماع طارئ عقده السراج مع المفوض بوزارة الداخلية فتحي باشاغا، وقيادات أمنية وعسكرية شملت كلاً من آمر المنطقة العسكرية الغربية اللواء أسامة جويلي، وآمر المنطقة العسكرية الوسطى اللواء محمد الحداد، وآمر المنطقة العسكرية طرابلس اللواء عبد الباسط مروان، وآمر غرفة العمليات المشتركة اللواء حسين عبدالله.

واطلع رئيس المجلس الرئاسي، خلال الاجتماع، على تقارير عن الحالة الأمنية في جنوب طرابلس، وتطرق الاجتماع إلى عملية تطوير آليات التنسيق بين مختلف القطاعات الأمنية والعسكرية، والبرامج التي تعزز الأمن بالعاصمة ومحيطها.

وشهدت الضواحي الجنوبية للعاصمة طرابلس، منذ الأربعاء الماضي، توترًا أمنيًّا تطور إلى اشتباكات عنيفة بين مسلحين تابعين لـ«اللواء السابع مشاة» المعروف محليًّا بـ«الكانيات» القادمة من ترهونة، و«قوة حماية طرابلس»، التي تضم المجموعات المسلحة الرئيسة في العاصمة.

المزيد من بوابة الوسط