رئيس وزراء بلغاريا: قضية الناقلة الليبية بدر في طريقها لحلٍ إيجابي

رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج ورئيس وزراء بلغاريا بويكو بوريسوف

توصّل رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج ورئيس الوزراء البلغاري بويكو بوريسوف إلى حلٍ إيجابي بشأن قضية الناقلة الليبية بدر.

وفي الثاني والعشرين من ديسمبر الماضي، أعلنت مصلحة الموانئ والنقل البحري، والشركة الوطنية العامة للنقل البحري أن السلطات البلغارية «قامت بتسليم الناقلة بدر إلى طاقم بديل» ورفضت تنفيذ حكم قضائي قضى مغن أفغاني يحقق بـ«بإخلاء سراح الناقلة بدر المحتجزة تعسفًا بسبب دعوى قضائية ضد الدولة الليبية».

وخلال مكالمة هاتفية جرت بين السراج وبوريسوف اليوم الخميس، أبدى رئيس الوزراء البلغاري تفهمه أهمية قضية الناقلة بدر، مؤكدًا أن القضية في طريقها إلى حل إيجابي.

اقرأ أيضًا:

«خارجية الوفاق» تعلن تفاصيل جديدة في قضية الناقلة «بدر»

بلغاريا تسلم ناقلة ليبية إلى «طاقم بديل» رغم صدور حكم قضائي للشركة العامة للنقل البحري

السفارة الليبية في بلغاريا: الناقلة «بدر» تنتظر حكمًا قضائيًّا بعد عطلة نهاية العام

واتفق الطرفان، وفق بيان لحكومة الوفاق الوطني على «فيسبوك»، على التواصل بين وزارتي الخارجية في البلدين لإنهاء الموضوع وإتمام الإجراءات القانونية بالخصوص، حيث أكد السراج ضرورة العمل على الإفراج عن الناقلة في أقرب وقت ودون أي تأخير.

وتناول الاتصال أيضًا سبل تنمية وتطوير علاقات التعاون بين البلدين، كما أبدى رئيس الوزراء البلغاري دعم بلاده المسار الديمقراطي في ليبيا وجهود رئيس المجلس الرئاسي لتحقيق الأمن والاستقرار.

ووجه رئيس الوزراء البلغاري في ختام المكالمة الدعوة إلى السراج لزيارة بلغاريا في أقرب وقت ممكن، كما عبَّر عن الاهتمام بعودة الشركات البلغارية للعمل من جديد في ليبيا.