سلامة: حان الوقت لنقول إن الدولة الواحدة من يجب أن تحمل البندقية لتدافع عن أمن المواطن

غسان سلامة في حقل تدشين قسم الشرطة النموذجي في طرايلس. (صورة من البعثة الأممية)

قال المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة إن تدشين قسم الشرطة النموذجي في طرابس مشروع نموذجي لأن الوقت قد حان لنطوي صفحة الخلافات.

وأضاف المبعوث الأممي في كلمته خلال حفل تدشين قسم الشرطة، مساء الإثنين، ونشرها عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر» أنه حان الوقت لنقول إن الدولة الواحدة، الدولة الراشدة، الدولة العادلة، الدولة القادرة، الدولة الفاعلة هي فقط من يجب أن تحمل البندقية وتدافع عن حقوق الإنسان وأمن المواطن.

وكان وزير الداخلية المفوض في حكومة الوفاق الوطني، فتحي باشاغا، قال إن تدشين مركز شرطة نموذجي بمنطقة حي الأندلس وفقًا لمواصفات تحفظ كافة الضمانات التي كفلها قانون احترام حقوق الإنسان وتوفير بيئة مناسبة لرجال الشرطة، هو أمر يعزز احترام القانون في ليبيا.

وقال الوزير: «نتطلع على توطيد هذا التعاون والعمل الدؤوب للرفع من كفاءة وقدرات القطاع الأمني سعيًا لبسط الأمن وتأمين المواطن وتعزيز قدرات الدولة على الوفاء بالتزاماتها».

حضر حفل التدشين وكيل وزارة الداخلية والمشرف عام البرنامج عميد خالد مازن، ورئيس بعثة الاتحاد الأوروبي ورئيس البعثة المساعدة في الإدارة المتكاملة للحدود «اليوبام»، وسفراء دول إيطاليا وهولندا وفرنسا وبريطانيا والمجر ورؤساء الأجهزة والمصالح ومديرو الإدارات العامة ومديرو الأمن بالمديريات، وعدد من ضباط وضباط صف وزارة الداخلية.