رواتب المتقاعدين ترتفع 78% إلى 3.17 مليار دينار في 2019

رئيس جمعية رابطة المتقاعدين، الصغير القماطي. (أرشيفية: الإنترنت)

قدر مصدر مسؤول في وزارة المالية بحكومة الوفاق إجمالي مرتبات المتقاعدين في الترتيبات المالية للعام الجديد بنحو 3.17 مليار دينار، وأشار في تصريحات إلى «الوسط» إلى زيادة مخصصات مرتبات للمتقاعدين بنسبة 78% مقارنة مع العام الماضي 2018، بواقع 1.4مليار دينار.

ويبلغ إجمالي زيادات مرتبات المتقاعدين 118مليون دينار شهريا خلال العام الجاري لـ330 ألف متقاعد، وفق المصدر.

للاطلاع على العدد 164 من جريدة «الوسط» اضغط هنا

وأرجع رئيس جمعية رابطة المتقاعدين، الصغير القماطي، ارتفاع إجمالي المخصصات المالية لمرتبات المتقاعدين إلى رفع الحد الأدنى للأجور عقب ثورة فبراير العام 2011 إلى 450 دينارًا مقابل ما بين 96 و130 دينارًا شهريًا قبل العام 2011.

وأوضح أن الفرق بين راتب المتقاعد والحد الأدنى للأجور يبلغ نحو 354 دينارًا، مشيرًا إلى أن مرتب المتقاعد يصل إلى 804 دينارات، وتضاف نفس القيمة لكافة المتقاعدين سواء بالحد الأدنى أو من تجاوز مرتبه الحد الأدنى.

من جهة أخرى، طلب المجلس الأعلى للدولة تنفيذ قرار زيادة معاشات المتقاعدين رفعًا للمعاناة وتحقيقًا لتوزيع أكثر عدلًا للموارد المتاحة نظرًا لما تعانيه شريحة المتقاعدين من ضيق العيش، في ظل معاشات ضمانية هزيلة لم تطرأ عليها زيادة منذ سبعينات القرن الماضي. وتقدر إحصاءات رسمية أعداد المتقاعدين بنحو 330 ألف متقاعد يتقاضون رواتب شهرية تصل إلى 450 دينارًا ليبيا، وهو الحد الأدنى للأجور في ليبيا.

ويبلغ عدد سكان ليبيا 6.8 مليون نسمة، يعمل منهم 1.85 مليون شخص في الجهاز الإداري للدولة وتحتاج ليبيا شهريًا إلى ملياري دينار ليبي لتغطية الإنفاق العام.

وكانت وزارة المالية فرضت استخدام الرقم الوطني في الحصول على الراتب الشهري عبر منظومة إلكترونية، ويتيح الرقم الوطني وضع رقم مرجعي مميز لكل مواطن في الدولة الليبية، ويستخدمه المواطنون للوصول إلى بياناته الأساسية بقاعدة البيانات الوطنية، وصرف الرواتب ويستهدف منع صرف الرواتب للشخص ذاته في أكثر من جهة تابعة للدولة، ومنع الازدواج الوظيفي.

وارتفعت فاتورة المرتبات في ليبيا إلى 24.5 مليار دينار في العام 2018 مقابل 8 مليارات دينار في العام 2010، وسجل القطاع الحكومي زيادة في نسبة رواتب العاملين في الجهاز الحكومي بنسبة تجاوزت الضعف، خاصة في وزارتي الدفاع والداخلية.

وذكر التقرير السنوي لديوان المحاسبة العام 2017 أن إنفاق ليبيا على الباب الأول المتعلق بمرتبات الوظائف الحكومية يقدر بـ139.23 مليار دينار خلال الست سنوات الماضية، وتشكل 50.2% من الإنفاق الحكومي خلال تلك السنوات، فيما لا يعمل الموظف الحكومي سوى ربع ساعة يوميًا.

وشهدت ليبيا ارتفاعًا حادًا في عدد العاطلين بمختلف المناطق، ولا سيما النائية والجنوبية، بسبب تدهور الأوضاع الاقتصادية في مختلف القطاعات الحكومية والخاصة، ويصل معدل البطالة إلى 30%، وفق بيانات وزارة العمل بحكومة الوفاق.

للاطلاع على العدد 164 من جريدة «الوسط» اضغط هنا