العيساوي: استبدال دعم المحروقات من عيني إلى نقدي

المفوض بوزارة الاقتصاد في حكومة الوفاق الوطني، علي العيساوي. (الإنترنت)

كشف المفوض بوزارة الاقتصاد في حكومة الوفاق الوطني، علي العيساوي، اعتزام الوزارة استبدال دعم المحروقات «من عيني إلى نقدي»، معتبرًا أن هذا الإجراء «سيقضي على المهربين» الذين يتاجرون في الوقود المدعوم.

وقال العيساوي خلال مقابلة تليفزيونية رفقة محافظ مصرف ليبيا المركزي مع قناة «ليبيا الأحرار» مساء اليوم الأحد: «لن يتم رفع الدعم عن المحروقات، بل سيتم استبداله من عيني إلى نقدي، وإلغاء الدعم سيقضي على المهربين».

وأوضح العيساوي أن قبوله التكليف بوزارة الاقتصاد في حكومة الوفاق الوطني جاء لرغبته «في تحقيق إنجاز في الظروف الصعبة» التي تمر بها البلاد، مشيرًا إلى أن «غياب وزارة الاقتصاد كان سلبيًا على الاقتصاد الوطني».

ولفت العيساوي خلال حديثه إلى أن «نسبة التضخم كانت في حدود 31% مع بداية العام 2018»، معتبرًا أن «تعديل سعر الصرف كان من أهم إجراءات الإصلاحات الاقتصادية التي جرى تطبيقها»، لكنه رأى أن هذا الإجراء «ليس الحل الأمثل».

وطالب المفوض بوزارة الاقتصاد في حكومة الوفاق الوطني بضرورة «معالجة الآثار الجانبية لبرنامج الإصلاح الاقتصادي» الذي يجري تنفيذه بالرغم من أن «أسعار المواد الغذائية انخفضت بنسبة 30% مع تعديل سعر الصرف».

وأكد العيساوي خلال المقابلة التليفزيونية أن وزارة الاقتصاد تعمل «على تقليص الفارق بين السعر الرسمي وسعر السوق الموازية» بين الدينار الليبي والنقد الأجنبي، منوهًا إلى أن «قرار تخفيض الرسم على النقد الأجنبي أو رفعه يبقى متوقعًا».

وذكر العيساوي أن «تغيير الأسعار من صلاحيات وزارة الاقتصاد»، وأن الوزارة بدأت «بتنظيم السجل التجاري لأنه كان يعاني مشكلة كبيرة، والصراعات بين المؤسسات كانت تهدف للسيطرة عليه».

وتطرق العيساوي في حديثه إلى ملف الاعتمادات المستندية وأزمة نقص الدقيق وواردات الوقود، حيث أشار إلى أن «هناك شكاوى من تعطيل الاعتمادات المستندية وارتفاع نسبة تغطية الاعتمادات»، وبيَّن أن «مشكلة عدم توافر الدقيق بسبب عدم تنظيم توزيعه».

وأضاف العيساوي أن «نسبة واردات الوقود إلى ليبيا ارتفعت بنسبة 30% جزء كبير منها يُهرب خارج ليبيا»، كما بيَّن أن واردات ليبيا من السلع «تفوق احتياجات الاستهلاك المحلي».

وعن حجم الاحتياطي من النقد الأجنبي لليبيا، قال المفوض بوزارة الاقتصاد في حكومة الوفاق الوطني علي العيساوي إن «آخر ما أعلمه عن حجم احتياطي ليبيا من النقد الأجنبي كان في حدود الـ67 مليار دولار».

المزيد من بوابة الوسط