إصابة مسعف خلال إنقاذ ضحايا تفجير «الخارجية»

تصاعد الدخان من مبنى وزارة الخارجية في حكومة الوفاق. (الإنترنت)

أعلن جهاز الإسعاف والطوارئ إصابة مسعف بحالة اختناق شديد، خلال محاولة إنقاذ ضحايا الهجوم الانتحاري في وزارة الخارجية صباح اليوم.

ونوه الناطق باسم الإسعاف والطواريء أسامة علي إلى دخول أبو القاسم الحداد الإنعاش في مصحة الفتح نتيجة إصابته باختناق.

ولفت إلى أن الجهاز يفتقر إلى كمامات الغاز، وهذا ما سبب في تكرار الاختناق بين المسعفين في حوادث مشابهة.

وكان مصدر مسؤول بوزارة الخارجية في حكومة الوفاق الوطني قال إن تفجيرًا انتحاريًا وقع قبل قليل في الوزارة، مشيرًا إلى وقوع رماية بالرصاص داخل مبنى الخارجية قبل حدوث التفجير.

وأكد المصدر، في تصريح إلى «بوابة الوسط»، مقتل أحد الموظفين في الوزارة، جراء التفجير، مشيرًا إلى أن المبنى الرخامي يحترق، فيما تتواصل عملية إنقاذ العالقين.

المزيد من بوابة الوسط