المستشار إبراهيم بوشناف يعلن حالة «الطوارئ القصوى» لثلاثة أشهر في بنغازي

أعلن وزير الداخلية بالحكومة الموقتة المستشار إبراهيم بوشناف «حالة الطوارئ القصوى» في بنغازي لمدة 3 أشهر، وتنفيذ خطة أمنية جديدة تبدأ بتطويق المداخل الرئيسية لمدينة بنغازي وانتشار ليلي داخلها.

ونشرت الوزارة بيان مساء الخميس أوضحت فيه أن الخطة يجري تنفيذها بـ«رئاسة مدير أمن الجبل الأخضر العقيد خالد البسطة وبتنسيق مع مدير الأمن في بنغازي العميد عادل عبدالعزيز وعضوية العقيد حسن الشلماني والمقدم جمال العمامي والمقدم أشرف الفايدي والمقدم جعفر العَبيدي».

ولفتت الوزارة إلى «أن 150 عربة مطقمة من كافة المديريات ببنغازي والبيضاء والمرج وطبرق واجدابيا وغيرها».

كما يشارك في تنفيذ الخطة الأمن المركزي والإدارة العامة للتفتيش «انضباط الشرطة» والبحث الجنائي، بالإضافة إلى وحدات الأمن الداخلي.

وأشارت الوزارة إلى «تشكيل غرفة عمليات خاضعة للوزير مباشرةً تعمل على مدار الساعة».

وشهدت مدينة بنغازي خلال الفترة الأخير جرائم جنائية وعمليات سطو مسلح وارتفعت معدلات حوادث السطو المسلح في الآونة الأخيرة، خصوصًا في أحياء شرق بنغازي، بين الاعتداء على العمالة الوافدة واقتحام المحال التجارية بقوة السلاح من قبل الخارجين عن القانون.

يذكر أن وزير الداخلية بالحكومة الموقتة قام بإعفاء مدير أمن بنغازي العقيد صلاح هويدي من منصبه، الأحد الماضي، وتكليف العميد عادل عبدالعزيز خلفًا له.

إعفاء مدير أمن بنغازي العقيد صلاح هويدي من منصبه

وقال مصدر بوزارة الداخلية لـ«بوابة الوسط» إن الإعفاء تم على خلفية ظاهرة السطو المسلح التي انتشرت في المدينة أخيرًا، ولم يتم وضع حد لها، أو التعامل بشكل جدي معها.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط