بعد تدميرها في 2015...«هاتف ليبيا» تباشر أعمال الصيانة بمحطة مفترق تازربو

أعمال الصيانة بمحطة مفترق تازربو جنوب ليبيا. (الإنترنت)

باشرت شركة «هاتف ليبيا» أعمال الصيانة والتجهيز للفريق المكلف لتجهيز موقع (NGBN) لتركيب محطة اتصالات الشركة الواقعة في مفترق طريق تازربو جنوب شرق ليبيا، والتي تعرضت لأعمال تخريب وإتلاف متعمد وحرق في أكتوبر 2015.

وقال أحد موظفي الشركة فايز صاقع في تصريح إلى «بوابة الوسط» اليوم الثلاثاء، إن الأعمال مستمرة على قدم وساق لتركيب المحطة، التي تعتبر المغذي الرئيسي لمدينتي تازربو والكفرة.

وأوضح صاقع، أنه سيتم تشغيل العديد من الخدمات الخاصة بالإنترنت في المنطقة، فور انتهاء الأعمال لتركيب محطة الألياف البصرية التي دمرت سابقًا من قبل مجموعات مسلحة خارجة عن القانون.

وأعلنت الشركة القابضة للاتصالات تمكن فريق الصيانة والطوارئ من تحويل مسار الاتصالات على معدات بديلة، بعد انقطاع خدمات الاتصالات والإنترنت في تازربو والكفرة، نتيجة لأعمال تخريب وإتلاف متعمد وحرق معدات محطة اتصالات شركة «هاتف ليبيا»، الواقعة في مفترق طريق تازربو بالجنوب، في ذلك الوقت.

وأوضحت الشركة أنَّ مثل هذه الأعمال تحرم المواطن من الحصول على الخدمات، كما أنَّها ترهق كاهل الشركة ماديًّا ولوجستيًّا، ويجعل من الصيانة وتطوير الشبكة والخدمات أمرًا يكلف كثيرًا من الوقت والجهد المال.

وقدَّمت الشركة القابضة للاتصالات الشكر والتقدير لفريق العمل على المجهودات المبذولة في ظلِّ هذه الظروف الصعبة.

المزيد من بوابة الوسط