جهاز مكافحة الهجرة يرحل 28 مهاجرًا غير شرعي إلى مصر

المهاجرون المصريون أثناء ترحيلهم إلى منفذ السلوم. (الإنترنت)

أعلن جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية والدوريات الصحراوية في طبرق، اليوم السبت، ترحيل 28 مهاجرًا غير شرعي من مصر إلى بلادهم، بعد توقيفهم إثر تسللهم عبر الأسلاك الشائكة على الحدود بين البلدين خلال الفترة الماضية.

وقال الناطق باسم الجهاز، أحمد جبريل الشاعري لـ«بوابة الوسط»، «إن أكثر عدد من المهاجرين غير الشرعيين الذين نقوم بترحيلهم باستمرار أسبوعيًّا هم من الجنسية المصرية الذين يتسللون عبر منفذ إمساعد البري أو عن طريق الأسلاك الشائكة ما بين الحدود الليبية والمصرية أو عن طريق منطقة بحر الرمال العظيم جنوب واحة الجغبوب».

وأضاف جبريل أن جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية والدوريات الصحراوية بطبرق رحَّل اليوم «28 مهاجرًا غير شرعي مصري الجنسية، حيث قمنا بتسليمهم للجانب المصري عبر منفذ السلوم البري وتوقيع تعهد بعدم فعل هذا الأمر وضرورة أن يكون الدخول إلى ليبيا بأوراق صحيحة عن طريق الجهات الرسمية».

وطالب الناطق باسم جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية والدوريات الصحراوية أحمد جبريل الشاعري، العمال الأجانب في مدينة طبرق «بضرورة إنهاء وتسوية إجراءاتهم من حيث الشهادة الصحية وأوراق الإقامة وغيرها وإلا سيعتبرون مهاجرين غير شرعيين وسيتم ترحيلهم على الفور».

يشار إلى أن حركة الهجرة غير الشرعية تنشط على الشريط الحدودي الممتد من منطقة إمساعد شمالًا إلى واحة الجغبوب وبحر الرمال العظيم جنوبًا بمسافة يصل طولها إلى نحو 650 كلم.

المزيد من بوابة الوسط