أعيان ورشفانة يستنكرون الاعتداء على قاضي محكمة العزيزية نوري صوان

استنكر اتحاد مؤسسات المجتمع المدني وتجمع أعيان ووجهاء ورشفانة، الخميس، الاعتداء على قاضي محكمة العزيزية نوري صوان، ومدير النيابة عبد المنعم السهلي، في جلسة محاكمة أمس على يد أقارب المتهم بالاعتداء على عميد كلية التربية بالعزيزية.

وأكد الاتحاد في بيان اطلعت «بوابة الوسط» على نسخه منه، الخميس، رفضهم التام لمثل هذه الأعمال الخارجة عن القانون، محذرين من الاختراقات الأمنية التي ترتكبها التشكيلات المسلحة في ورشفانة.

وطالب وزير العدل بحكومة الوفاق الوطني الاهتمام بالمؤسسات القضائية بمنطقة ورشفانة، وتقديم الدعم لحمايتها.

وحمل البيان وزارة الداخلية ومديرية أمن الجفارة تداعيات الاعتداء على السلطة القضائية بمحكمة العزيزية، مطالبين أعضاء مجلسي النواب والدولة الممثلين لمنطقة ورشفانة بتمتين تواصلهم مع ناخبيهم، وأن يمارسوا دورهم الفعال في حث السلطات التنفيذية والجهات المعنية على القيام بواجبها ومساءلتها.

ودعا القيادات الاجتماعية والسياسية والمدنية إلى تحمل واجباتهم والتزاماتهم الأخلاقية، وأن يقوموا بالتواصل الفعال مع جميع الأطراف المعنية، خاصة حكومة الوفاق الوطني، وآمر المنطقة العسكرية الغربية أسامة الجويلي، والعمل على إيجاد مَخرَج للانفلات الأمني والممارسات الخارجة عن القانون.