بالصور.. شفط مياه السيول من جامعة بنغازي

عمليات شفط وكسح المياه من جامعة بنغازي (تصوير صلاح الطاهر)

قالت جامعة بنغازي، اليوم الأحد، إن السيول والمياه الراكدة لم تؤثر على سير الدراسة بالرغم من الظروف التي مرت بها الجامعة.

وأوضح مدير إدارة الشؤون الفنية والمشاريع، سليم الفارسي، في تصريح إلى «بوابة الوسط» أن العملية الدراسية مستمرة بكليتي الآداب والعلوم ، لافتًا أنهم أطلقوا نداء استغاثة منذ انجراف مياه الوادي التي تغير مسارها بسبب البناء العشوائي ورمي مخلفات البناء فيه، مما أدى إلى دخول المياه بكميات كبيرة إلى الأحياء السكنية والمرافق العامة والخاصة.

وباشرت عمليات الشفط شركة البناء والتشييد وهيئة السلامة الوطنية (بنغازي وبرسس) وشركتا برقة والقصر الطويل، وجرى سحب المياه من غرف التفتيش والمواسير والبرك الراكدة بعدة مواقع بجامعة بنغازي.

ونوه مدير شركة البناء والتشييد، المهندس فتحي العبيدي، إلى أن عمليات شفط وكسح المياه بجامعة بنغازي ستستمر لمدة ثلاثة أيام متتالية، وجاءت بعد نداء استغاثة أطلقته إدارة الجامعة، وقال «انتقلنا إلى المكان عينه من الصباح الباكر، وباشرنا العمل بالطوابق الأرضية».

وأضاف العبيدي، أن البنية التحتية لجامعة بنغازي متضررة جدًا، لهذا العمل سيستغرق وقتًا أكبر، لافتًا أنه خلال اليومين الماضيين تمكنوا من شفط وكسح المياه من القرية السياحية حتى يتسنى للعائلات العودة إلى مساكنهم بعد أن كانوا عالقين، وتمكنت المنظمات الإنسانية والجهات المختصة من إجلائهم.

وشهدت مدينة بنغازي خلال الأيام الماضية هطول أمطار غزيرة مما أدى إلى عرقلة الحركة داخل المدينة وضواحيها، ودفع الحكومة الموقتة إلى تعليق الدراسة.

عمليات شفط وكسح المياه من جامعة بنغازي (تصوير صلاح الطاهر)
عمليات شفط وكسح المياه من جامعة بنغازي (تصوير صلاح الطاهر)

المزيد من بوابة الوسط