مؤسسة النفط: إغلاق حقل الشرارة سوف يكلف الاقتصاد الليبي 32 مليون دولار يوميًا

كشفت المؤسسة الوطنية للنفط أن إغلاق حقل الشرارة سوف يتسبب في خسائر يومية تقدر بحوالي 32 مليون دولار أميركي يوميًا.

وأوضحت المؤسسة الوطنية للنفط في بيان أصدرته ليل السبت أن «الإغلاق سيؤثر على عمليات إمداد مصفاة الزاوية بالنفط؛ ممّا سيكبّد الاقتصاد الليبي خسائر إجمالية بقيمة 32.5 مليون دولار أميركي يوميًا».

ولفتت المؤسسة إلى أن «الخسائر اليومية في الإنتاج تقدّر بحوالي 315 ألف برميل في حقل الشرارة النفطي، و73 ألف برميل في حقل الفيل».

وأكدت المؤسسة الوطنية للنفط أنها «ستقوم بملاحقة كل الأطراف المشاركة في هذا الفعل الشائن، وذلك وفقًا لأحكام القانون الليبي».

وثمَّن رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، المهندس مصطفى صنع الله، «شجاعة كلّ عاملي القطاع الذين رفضوا وقف الإنتاج، على الرغم من كلّ التهديدات».

بالأسماء.. المؤسسة الوطنية للنفط تحدد أسماء المحرضين على غلق حقل الشرارة

وأشارت المؤسسة الوطنية للنفط إلى أنها «تتفهّم تمامًا المعاناة التي يعيشها أهالي الجنوب، وهو ما دفعها إلى تركيز مشاريعها النفطية ومشاريع التنمية المستدامة في المنطقة الجنوبية».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط