15 مهاجرًا يلقون حتفهم قبالة ليبيا..ونجاة 10 آخرين علقوا في البحر 12 يومًا بدون طعام أو ماء

قال رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة في ليبيا عثمان بلبيسي إن 15 مهاجرًا لقوا حتفهم على متن قارب قبالة الساحل الليبي وبقى عشرة مهاجرين على قيد الحياة وهم يعانون من جفاف شديد.

وقال ناجٍ مصري اليوم الثلاثاء إن المهاجرين كان عددهم 25 مهاجرًا في القارب وأبحروا من بلدة صبراتة (في غرب ليبيا) وظلوا في البحر 12 يومًا دون طعام أو ماء»، بحسب «رويترز».

وذكر سكان أن مالك بيت على الشاطئ عثر على المهاجرين الذين جرفتهم المياه إلى الساحل بالقرب من مدينة مصراتة واتصل بالسلطات التي نقلتهم إلى جمعية الهلال الأحمر ومستشفيات. وأكد رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة في ليبيا أن الناجين نقلوا إلى أحد مراكز الاحتجاز وأن أطباء وفرق الطوارئ في طريقها إليهم. ولم توفر السلطات مزيدًا من التفاصيل حتى الآن.

والساحل الغربي في ليبيا نقطة انطلاق لمهاجرين معظمهم من دول أفريقيا جنوب الصحراء يفرون من الحروب والفقر سعيًا وراء حياة جديدة في أوروبا. لكن عدد المهاجرين الذين يصلون إلى إيطاليا تراجع كثيرًا منذ العام الماضي في ظل حملة على شبكات التهريب داخل ليبيا فيما كثف الاتحاد الأوروبي جهود دعم دوريات خفر السواحل الليبي.