وفاة طفل وإصابة رجل برصاص عشوائي في بنغازي

توفي الطفل المبروك جلال الصديق وأُصيب صلاح إدريس الكيلاني برصاص عشوائي في موقعين مختلفين بمدينة بنغازي شرق البلاد.

وقالت مسؤولة مكتب الإعلام بمستشفى الجلاء للجراحة والحوادث في تصريح إلى «بوابة الوسط»، اليوم السبت، إن الطفل المبروك ( 7 أعوام) كان رفقة والده في السيارة وأثناء مرورهما على منطقة المساكن، أُصيب برصاصة في جنبه، ونُقل إلى المستشفى، وأُدخل غرفة العناية الفائقة لكنه توفي بعد مرور ساعة من دخوله.

وأضافت البرغثي، أن صلاح إدريس الكيلاني (55 عامًا) أُصيب في اليد اليمنى بطلق ناري في منطقة أرض الشريف، ونُقل إلى المستشفى لتلقي الخدمات الصحية والرعاية اللازمة، مؤكدة أن حالته الصحية مستقرة.

يشار إلى أن مدينة بنغازي كغيرها من المدن الليبية تعاني فوضى انتشار السلاح الذي عجزت الحكومات المتعاقبة عن جمعة منذ سقوط النظام السابق، ما أدى إلى سقوط مئات الضحايا في صفوف المدنيين بين قتيل وجريح.