صنع الله: ليبيا تتوقع أن تعفيها «أوبك» من أي تخفيضات مستقبلية في إنتاج النفط

المهندس مصطفى صنع الله رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط. (صورة من مؤسسة النفط)

قال رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، مصطفى صنع الله، إن ليبيا تتوقع أن تعفيها منظمة «أوبك» وحلفاؤها من منتجي النفط من أي تخفيضات في إنتاج النفط قد يقرونها في المستقبل.

ونقلت وكالة «بلومبرغ» الأميركية عن صنع الله قوله إن «مجتمع أوبك يتفهم الصعوبات التي نواجهها -ليبيا محجوبة أكثر من أي دولة أخرى عن السوق العالمية»، مضيفًا: «يجب مراعاة ذلك الأمر» عند إقرار التخفيضات.

وأضاف رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، في رسالة مكتوبة بعث بها إلى الوكالة عبر الهاتف، «من مصلحة أوبك والبلدان من خارج المنظمة ضمان أن المؤسسة الوطنية للنفط وليبيا قادرتان على الوفاء بالالتزامات التي تفرضها عليهما السوق لحماية الأسعار والتقليل من التقلبات».

وتابع: «ليبيا لا تزال ملتزمة بالوفاء بالتزاماتها التعاقدية تجاه السوق وشركائها من منظمة أوبك وتبقى مستعدة للاستجابة لتقلبات الطلب».

وبلغ إنتاج ليبيا من النفط 1.3 مليون برميل يوميًا، وهو أعلى مستوى منذ 2013، في الوقت الذي قالت فيه السعودية أكبر مصدري «أوبك» إن المنظمة والمنتجين من خارجها يحتاجون إلى تغيير زيادة في الإنتاح اتفقوا عليها في يونيو، إلى تخفيض بنحو مليون برميل يوميًا.

وليبيا ونيجيريا معفيتان من اتفاق خفض إنتاج النفط توصلت له «أوبك» مع المنتجين من خارج المنظمة في 2017 ومن المتوقع أن ينتهي بنهاية العام يتضمن خفض الإنتاج بنحو 1.8 مليون برميل يوميًا.

وكان مصطفى صنع الله قال الأسبوع الماضي إن ليبيا تعمل على رفع طاقتها الإنتاجية إلى مستوى مليوني برميل يوميًا بحلول العام 2022.

المزيد من بوابة الوسط