أول اجتماع لحملة الإنقاذ.. تخصيص 100 مليون دينار عاجلة لدعم الجنوب

فائز السراج يعقد اجتماعه الأول في إطار الحملة الوطنية لإنقاذ الجنوب

أعلن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، اليوم الإثنين، عن تخصيص 100 مليون دينار عاجلة لدعم الجنوب.

جاء ذلك خلال اجتماع تشاوري برئاسة فائز السراج رئيس المجلس الرئاسي هو الأول في إطار الحملة الوطنية لإنقاذ الجنوب الليبي، ناقش تنفيذ مجموعة من القرارات تشمل مجالي الأمن والخدمات، في إطار ما أعلنه بكلمته أمام مؤتمر باليرمو في 12 نوفمبر، وإنهاء ما يتعرض له الجنوب من انتهاكات.

وحضر الاجتماع الذي عقد بمقر المجلس بالعاصمة طرابلس، وفق بيان لحكومة الوفاق، كل من نائب رئيس المجلس عبد السلام كجمان، وعضو المجلس أحمد حمزة، والنائبين عن الجنوب محمد لينو وأبو صلاح شلبي.

مسؤولة أممية تؤكد أهمية عقد لقاء لدراسة الاحتياجات الإنسانية للجنوب

وناقش الاجتماع العديد من القضايا والمقترحات المتعلقة بتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين والحفاظ على الأمن العام والإجراءات اللازمة لتحقيق ذلك.

وأصدر السراج، وفق البيان، تعليماته لوزارة المالية بتخصيص 100 مليون دينار بصفة عاجلة لدعم المنطقة الجنوبية، مؤكدًا «أهمية العمل بأسرع وقت لتفعيل المؤسسات الأمنية، وتقديم الخدمات المناسبة في مجالات الصحة والتعليم ومعالجة مشكلة انقطاع التيار الكهربائي، وتوفير السيولة النقدية، وكافة ما يواجهه المواطنون في الجنوب الليبي من مصاعب».

إلى ذلك تقرر عقد اجتماع تشاوري آخر في الإطار نفسه بحضور ممثلي الجنوب في المجلس الأعلى للدولة، وفق بيان حكومة الوفاق.

وانتهى مؤتمر باليرمو حول ليبيا، الأسبوع الماضي إلى ثلاثة مبادئ تتمثل في السعي لعقد الانتخابات العامة في ربيع 2019، وإطلاق حملة وطنية لإنقاذ الجنوب، وتدشين لجنة تحضير لمؤتمر للمصالحة الوطنية الشاملة.

فائز السراج يعقد اجتماعه الأول في إطار الحملة الوطنية لإنقاذ الجنوب
فائز السراج يعقد اجتماعه الأول في إطار الحملة الوطنية لإنقاذ الجنوب
فائز السراج يعقد اجتماعه الأول في إطار الحملة الوطنية لإنقاذ الجنوب

المزيد من بوابة الوسط