السراج يؤكد ضرورة إجراء الانتخابات في ربيع 2019

حفتر و كونتي والسراج. (حكومة الوفاق)

أكد رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، الضرورة الماسة لإنهاء المرحلة الانتقالية و«إتمام إجراءات الاستحقاق الدستوري الذي ستبنى عليه الانتخابات المزمع عقدها في ربيع 2019».

ونقل محمد السلاك الناطق باسم رئيس المجلس الرئاسي، وفق إدارة التواصل والإعلام بمجلس الوزراء، عن السراج تأكيده أن «مؤتمر باليرمو يهدف إلى تحشيد الدعم الكامل للمؤتمر الوطني الجامع تحت إشراف الأمم المتحدة، باعتباره فرصة للتوافق بين الليبيين، وعاملاً محفزًا لتهيئة الأوضاع لإنجاز الاستحقاق الانتخابي في موعده»، مشيرًا إلى أن «مؤتمر باليرمو يهدف إلى ضمان بناء دولة ديمقراطية دستورية ودعم جهود توحيد المؤسسة العسكرية تحت مظلة السلطة المدنية، بالتوازى مع دفع العملية السياسية».

وكالة «آنسا»: حفتر لا يرى ضرورة لتغيير رئاسة المجلس الرئاسي قبل الانتخابات

وأكد السلاك أن المؤتمر ركز على أهمية استكمال الترتيبات الأمنية والإصلاحات الاقتصادية، وتقديم الخدمات للمواطنين في أرجاء ليبيا كافة، إضافة إلى أهمية توحيد الجهود بين جميع الأطراف لإنقاذ الجنوب الليبي والمعالجة الشاملة للأزمة من جميع جوانبها.

ويدخل المؤتمر حول ليبيا، الذي اُفتُتح مساء الإثنين في مدينة باليرمو الإيطالية، في صلب القضية في يومه الثاني (الثلاثاء) في اجتماع عمل من غير المؤكد أن يشارك فيه كل أطراف النزاع.

سلامة: هناك مشكلة تتعلق بالشرعية والاتهام المتبادل.. والحل الاحتكام للإرادة الشعبية

ويشارك رؤساء نحو عشر دول أو حكومات في اللقاء الذي دعيت إليه نحو ثلاثين دولة بينها الجزائر وتونس ومصر وقطر والسعودية وتركيا والمغرب وفرنسا وألمانيا واليونان وإسبانيا. ويمثل الاتحاد الأوروبي رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك ووزيرة الخارجية فيديريكا موغيريني.

وعُقدت الاجتماعات الأولى التي كانت مخصصة للأمن بعد ظهر الإثنين، حيث صرح كونتي لجريدة «لا ستامبا»، الإثنين، بأن «الأمن شرط ضروري مسبق لضمان استقرار البلاد»..