صنع الله: خطر إغلاق الموانئ النفطية «مستمر».. وأضراره على المدى الطويل

ميناء الحريقة النفطي بطبرق. (الإنترنت)

قال رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، مصطفى صنع الله، إن خطر إغلاق الموانئ النفطية والتوقف القهري عن إنتاج وتصدير النفط الليبي لم ينته بعد، مشيرًا إلى أن «عمليات الإغلاق عائق أمام مستقبل البلاد على المدى الطويل».

وطالب في حوار إلى «بوابة الوسط»، ننشر مقتطفات منه بـ«تبنّي سياسة عدم التسامح ضد كل من يتسبب في خسارة الشعب الليبي مئات الملايين أو مليارات الدولارات من عائدات إنتاج النفط، لا لشيء سوى لتحقيق مصالح جماعات معينة.

اقرأ أيضًا: صنع الله: ملايين دعم المحروقات تساهم في إفشال العملية السياسية

في المقابل، أشار صنع الله إلى «الحاجة لتفهّم حالة الإحباط التي يشعر بها أولئك الذين يرون النفط يتدفّق كل يوم عبر مناطقهم، دون أن يعود عليهم ذلك بالنفع».

يشار إلى أن إنتاج النفط الليبي ارتفع إلى نحو 1.25 مليون برميل يوميًا، محققًا عائدات قياسية منذ العام 2013، فيما تسعى المؤسسة إلى زيادة الإنتاج، حسب أرقام رسمية. لكن رئيس مؤسسة النفط شدد على الحاجة إلى استقرار الوضع الأمني والاستثمار بالبنية التحتية النفطية.

كلمات مفتاحية