وفد مصراتة يصل روما قادمًا من باريس

وفد مدينة مصراتة خلال اجتماعهم مع وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان بباريس، 8 نوفمبر 2018. (الوسط)

نقلت وكالة «آكي» عن صحيفة «لاستامبا» الإيطالية، أنّ وفدًا من مدينة مصراتة سيصل روما اليوم الجمعة، قادمًا من باريس حيث التقى هناك وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان.

وحسب الصحيفة، فإن انتقال الوفد الليبي (السياسي - العسكري) من باريس إلى روما يدحض ما يتم تداوله عن عدم التعاون الفرنسي - الإيطالي في الملف الليبي.

وتحدثت الصحيفة عن تعاون على «مستوى يومي» بين المسؤولين الإيطاليين والفرنسيين، مستشهدة بلقاء جرى يوم الثلاثاء الماضي بين مسؤولين رفيعي المستوى بالرئاسة الفرنسية ونظرائهم من الجانب الإيطالي حول الملف الليبي.

إيطاليا تحصن مؤتمر باليرمو بـ «الجوار الليبي»

وسيشارك رئيس الدبلوماسية الفرنسية ممثلاً لبلاده في مؤتمر باليرمو حول ليبيا، الذي سينطلق الاثنين المقبل.

وكان رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي وصف، في تصريح خلال زيارة لتونس قبل أسبوع، دعم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون للمؤتمر بـ«الأمر الأساسي».

وتتجه الأنظار يوم الإثنين المقبل صوب مدينة باليرمو بجزيرة صقلية المقابلة للساحل الليبي، لمتابعة المؤتمر الدولي حول ليبيا، بعدما أنهت السلطات الإيطالية أوراق الحشد الدولي لإنجاح أهدافه التي ترتكز على بناء أرضية سياسية مشتركة لأطراف الصراع يُمكن البناء عليها للوصول إلى استقرار دائم في البلاد.

السراج: هذا ما نريده من المجتمع الدولي في مؤتمر باليرمو

وعلى مدار الأسبوع الماضي استقبلت العاصمة الإيطالية روما الأطراف الرئيسة في الأزمة الليبية، عندما دخلت التحضيرات للمؤتمر مرحلة الحسم، بدأت بزيارة رئيس المجلس الرئاسي فائزالسراج، والمبعوث الأممي غسان سلامة، ثم المشير خليفة حفتر القائد العام للقوات المسلحة، قبل أن يطير رئيس مجلس النواب الثلاثاء، ويلحقه رئيس مجلس الدولة نهاية الأسبوع.

المزيد من بوابة الوسط