إوردغان: تركيا مستعدة للمشاركة في إعادة إعمار ليبيا

رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج يجري محادثات مع الرئيس التركي رجب طيب إوردغان في إسطنبول

ناقش رئيس المجلس الرئاسي بحكومة الوفاق الوطني فائز السراج، الجمعة، ملف الشركات التركية وإجراءات عودتها لاستئناف أعمالها في ليبيا، خلال مباحثات أجراها مع الرئيس التركي رجب طيب إوردغان في إسطنبول، إذ أكد السراج «أهمية عودة الشركات التركية للمساعدة في تنشيط الاقتصاد وإعادة الإعمار في ليبيا».

وقدّم السراج خلال اللقاء، وفق بيان نشرته حكومة الوفاق على «فيسبوك»، «لمحة عن جهود حكومة الوفاق الوطني لتحقيق الاستقرار والإيفاء بمتطلباته، والتي شملت إطلاق برنامج للإصلاح الاقتصادي وبرنامج آخر لإصلاح المنظومة الأمنية، عبر ترتيبات يجري تنفيذها على مراحل تبدأ بالعاصمة وتمتد لتشمل مدن أخرى»، مشيدًا في الوقت نفسه بـ«دور بعثة الأمم المتحدة الحيوي والإيجابي الداعم لهذه الخطوات».

السراج يُجري محادثات مع إوردغان في إسطنبول

وحضر المباحثات، وزير الخارجية محمد الطاهر سيالة، ومحافظ ليبيا المركزي الصديق الكبير، ووكيل وزارة الصحة الدكتور محمد هيثم، وسفير ليبيا لدى تركيا عبد الرزاق مختار، وعدد من كبار مسؤولي الدولة التركية.

وأكد السراج «تطلع الليبيين لبناء دولة مدنية ديمقراطية، عبر المصالحة الوطنية وتوحيد المؤسسات السيادية، وإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية ليختار الشعب وفق إرادته الحرة من يقود البلاد».

السراج وأردوغان يبحثان تطوير العلاقات الاقتصادية بين ليبيا وتركيا

كما بحث الاجتماع سبل تنمية وتطوير العلاقات الثنائية، وتطرقت المحادثات بشكل خاص إلى التعاون الاقتصادي بين البلدين، وآليات تطوير هذا التعاون.

من جانبه جدد إوردغان تأكيده على «استعداد تركيا للمساهمة في مجالات الاستثمار والتنمية وبرامج إعادة الإعمار في ليبيا، وتقديم ما يطلب منها في هذا الجانب».

المزيد من بوابة الوسط