افتتاح مصنع درفلة القضبان التابع للشركة الليبية للحديد والصلب بمصراتة

افتتاح مصنع الدرفلة في مصراتة. (إدارة التواصل والإعلام)

اُفتُتح، ظهر اليوم السبت، مصنع «درفلة القضبان» رقم (2) التابع للشركة الليبية للحديد والصلب في مدينة مصراتة، الذي تبلغ قدرته الإنتاجية نحو 800 ألف طن سنويًّا، بحضور عدد من المسؤولين، وفق ما أعلنت إدارة التواصل والإعلام برئاسة مجلس الوزراء عبر صفحتها على «فيسبوك».

وحضر حفل افتتاح وتشغيل المصنع نائب رئيس المجلس الرئاسي أحمد عمر معيتيق، الذي أعطى إذن التشغيل، رفقة رئيس مجلس إدارة الشركة الليبية للحديد والصلب، الدكتور محمد عبدالملك الفقيه، وأعضاء مجلسي النواب والدولة، وعميد بلدية مصراتة، والقنصل العام لتركيا، ورؤساء الشركات المحلية والأجنبية، والعاملين في الشركة بمختلف تخصصاتهم.

وأضافت إدارة التواصل والإعلام عبر صفحتها على «فيسبوك» أن معيتيق أشاد في كلمته أمام الحضور «بالجهود التي بُذلت من أجل استكمال هذا المشروع المهم الذي يسهم في دعم الاقتصاد الوطني باعتباره مفخرة لكل الليبيين، الأمر الذي يؤكد أننا نسير في الاتجاه الصحيح نحو التنمية والرخاء».

وقال معيتيق: «إن الشركة الليبية للحديد والصلب، تعتبر من الشركات الرائدة، ومثلاً يحتذى به في شمال أفريقيا، نظرًا للنجاحات التي حققتها طيلة السنوات الماضية، وما افتتاح المصنع اليوم رغم الظروف التي تعيشها البلاد، إلا تأكيد بأن عزيمة الرجال لا تلين أمام الصعاب لتحقيق التنمية الاقتصادية».

وأضاف نائب رئيس المجلس الرئاسي أحمد معيتيق أن حكومة الوفاق الوطني «تواصل دعمها الشركة والقلاع الصناعية المناظرة لها من خلال الإصلاحات الاقتصادية لإسهامها في مشاريع البناء والتنمية» وفق إدارة التواصل والإعلام.

واستمع معيتيق خلال إعلانه افتتاح المصنع، إيذانًا ببدء التشغيل، لشروح إضافية من قبل رئيس مجلس الإدارة والمهندسين عن أهمية مصنع «الدرفلة» ومراحل صناعة حديد التسليح إلى دخوله المخازن، تمهيدا لتسويقه بما يكفي احتياجات السوق المحلية.

المزيد من بوابة الوسط