السيسي وكونتي يؤكدان ضرورة التوصل إلى تسوية سياسية للأزمة الليبية

رئيس الحكومة الإيطالية كونتي والرئيس المصري السيسي. (الإنترنت)

أعلنت الرئاسة المصرية، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، بحث مع رئيس الحكومة الإيطالية جوزيبي كونتي، جهود التوصل إلى تسوية سياسية للأزمة الليبية علي نحو يلبى طموحات الشعب الليبي فى استعادة الاستقرار والأمن.

اقرأ أيضًا: ماذا تناولت زيارة السراج لإيطاليا؟

وقال الناطق الرسمي باسم رئاسة الجمهورية السفير بسام راضي، في بيان عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، إن الرئيس السيسي تلقى مساء الجمعة، اتصالاً هاتفياً من رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، تم خلاله تبادل وجهات النظر حول الوضع فى منطقة الشرق الأوسط وآخر المستجدات الخاصة بعدد من القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المتبادل من ضمنها الملف الليبي.

وأشار الناطق باسم الرئاسة المصرية، إلى أن الاتصال الهاتفي تم التأكيد خلاله على دعم جهود التوصل إلى تسوية سياسية للأزمة الليبية علي نحو يلبى طموحات الشعب الليبي فى استعادة الاستقرار والأمن.

ويجري رئيس الحكومة الإيطالية، عددًا من اللقاءات مع زعماء عرب وأجانب، في إطار التحضير لمؤتمر باليرمو في صقلية المقرر عقده في 12 و13 نوفمبر المقبل، حول الأزمة الليبية.

ورغم الإشارات غير المتفائلة التي تدور حول مؤتمر باليرمو بشأن ليبيا، إلا أن إيطاليا نجحت في انتزاع تأييد روسيا لمؤتمر باليرمو حول ليبيا، بعد نجاحها في كسب تأييد الرئيس الأميركي رونالد ترمب، الأمرالذي ضمن لها السيطرة على الملف الليبي بعيدًا عن المنافسة الفرنسية التي تراجعت عن إجراء الانتخابات في شهر ديسمبر القادم.

المزيد من بوابة الوسط