أمن أجدابيا: إجراءات مشددة لمواجهة ظاهرة الرماية العشوائية

مدير أمن أجدابيا العميد سالم محمد عمر ماضي

أعلنت مديرية أمن أجدابيا، اليوم الخميس، أنها ستتخذ «إجراءات مشددة ضد كل من يقوم بالرماية العشوائية مهما كانت تبعية الشخص الذي يحمل السلاح».

جاء ذلك خلال خطاب وجهه مدير أمن أجدابيا العميد سالم محمد عمر ماضي إلى رئيس مكتب الأوقاف والشؤون الإسلامية أجدابيا، جاء فيه: «لا يخفى عليكم كثرة وانتشار ظاهرة الرماية العشوائية التي ينتج عنها أحياناً القتل الخطأ وحالات الإجهاض وترويع الآمنين وإتلاف الممتلكات وقلب الأفراح إلى أحزان وأحياناً تكون الرماية في ساعات متأخرة من الليل وبالقرب من المؤسسات التعليمية والمستشفيات»، الأمر الذي يعد مخالفة للقوانين والتشريعات الدينية والأعراف الاجتماعية.

«داخلية الموقتة» تدعو إلى مكافحة ظاهرة الرماية العشوائية دينيًا

وأضاف أن قانون العقوبات نص على عقوبات تصل أحياناً بالحبس لمدة سنتين على مثل هذه الأفعال كما هي في المادة رقم 324 «كل من هدد السلامة العامة أوآثار تخريبًا» والمادة رقم 325 «إدخال الرعب في قلوب الناس»، مؤكدًا أن المديرية ستتخذ إجراءات مشددة ضد كل من يقوم بالرماية العشوائية مهما كانت تبعية الشخص الذي يحمل السلاح.

ودعا مدير الأمن مكتب الأوقاف والشؤون الإسلامية أجدابيا إلى تكليف خطباء المساجد الجمعة بالعقوبات الدينية والقانونية المترتبة على ذلك وإصدار فتوى، وإبلاغ المواطنين بها.

المزيد من بوابة الوسط