ضبط عمال مصريين وسوريين يعملون بمطاعم ومخابز في طبرق بدون شهادات صحية

العمال المقبوض عليهم من قبل الحرس البلدي بطبرق. (بوابة الوسط)

ألقى جهاز الحرس البلدي في طبرق، صباح اليوم الثلاثاء، القبض على عدد من العمال المصريين والسوريين الوافدين إلى ليبيا، يعملون في مطاعم ومخابز ولا يحملون رخص مزاولة المهنة وشهادات صحية، بحسب ما أعلنه رئيس وحدة الإعلام بالجهاز.

وقال رئيس وحدة الإعلام بجهاز الحرس البلدي طبرق، مصطفى زاكي لـ«بوابة الوسط» إن هناك مطاعم ومخابز في المدينة يعمل بها أجانب من الجنسية المصرية والسورية «لا يحملون شهادات صحية ولا حتى إذن مزاولة المهنة أو رخصة وصاحب المطعم والمخبز يتستر عليهم بحجة عدم وجود عمالة».

وأكد زاكي أن الحرس البلدي في طبرق «قام بتوقيف كل هولاء العمالة وأخذهم بالقوة بمساعدة أفراد سرية المهام الخاصة والشرطة العسكرية»، مشيرًا إلى أن الجهاز سيعمل «على ترحيلهم فورًا بعد إنتهاء كافة الإجراءات».

واشتكى زاكي من عدم تعاون المواطنين في مدينة طبرق مع جهاز الحرس البلدي، مستغربًا أيضًا الشكاوى المقدمة من قبلهم عبر وسائل التواصل الاجتماعي عن تقصير الجهاز في القيام بمهامه المكلف بها.

وأضاف رئيس وحدة الإعلام بجهاز الحرس البلدي في طبرق مصطفى زاكي «عندما نعمل في الواقع نجد التستر على الأجانب»، منبهًا إلى أن الحملة التي أطقلتها غرفة العمليات المشتركة بطبرق التي تدعم عمل جهاز الحرس البلدي «ستكون مستمرة ولن تتوقف».