مصرفا الوحدة بإجخرة وجالو يوزعان السيولة النقدية لزبائنهم من مخصصات أكتوبر

زبائن مصرف الوحدة ينتظرون الحصول على السيولة النقدية. (الإنترنت)

بدأ مصرف «الوحدة» فرعا بلدية إجخرة وبلدية جالو، صباح اليوم الأحد، في توزيع السيولة النقدية المخصَّصة لزبائنهم من مواطني وأهالي البلديتين بمنطقة الواحات جنوب شرق البلاد، من مخصصات شهر أكتوبر الجاري.

وقالت مديرة مصرف الوحدة باجخرة عائشة سعد عبد الرحيم لـ«بوابة الوسط»، إن المصرف استلم مساء أمس السبت «مليون دينار وباشر في توزيعها على زبائنه منذ السّاعة 08:30 من صباح اليوم الأحد، بواقع 300 دينار للحساب الواحد، و250 دينار للحسابات التي لا يرد إليها المرتب».

وأضافت عبدالرحيم أنّ عملية توزيع السيولة في يومها الأول «تجري على ما يرام، ولا يوجد هناك أي مشاكل أو عراقيل من حيث المنظومة المصرفية أو مشاكل للزبائن مثل المشاجرات أو غيرها». مؤكدة «أنّ كل الخدمات المصرفية مستمرة، كاستخراج دفاتر صكوك جديدة، أو الإجابة عن الإستفسارات العامة، أو التقديم على منح أرباب الأسر».

كما باشر أيضا مصرف الوحدة فرع بلدية جالو في توزيع السيولة النقدية على زبائنه صباح اليوم الأحد، بواقع 300 دينار للحسابات الجارية، و250 للحسابات التي لا ترد إليها المرتبات، من مخصصات شهر أكتوبر الجاري التي بلغت مليوني دينار.

يشار إلى أن بلديات الواحات تُعاني نقصًا في السيولة منذ عيد الأضحى، لكن لجنة الأزمة بالبيضاء توصلت إلى حل بإرسال السيولة عن طريق البر خلاقًا للسابق، حيث كان يجري إرسالها عادة عبر الرحلات الجوية إلى مطار حقل النافورة النفطي بإجخرة.

المزيد من بوابة الوسط