الدنمارك تخصص مليون دولار لدعم الانتخابات المحلية في ليبيا

وزير الخارجية الدنماركي، اندرس سامويلسن (الإنترنت)

أعلنت حكومة الدنمارك تقديم دعم بقيمة مليون دولار أميركي (6.54 مليون كرونة دنماركية) من أجل تعزيز ودعم الانتخابات المحلية المستقبلية في ليبيا، وفق ما نقلت جريدة «كوبنهاجن بوست» الدنماركية.

وقالت وزارة الخارجية الدنماركية، في بيان نشرته أمس الإثنين، إن «الأموال المخصصة تأتي في إطار جهود حكومة الدنمارك لدعم الانتخابات وتعزيز مشاركة الليبيين في العملية الانتخابية»، مؤكدة دعم الحكومة المتواصل جهود الأمم المتحدة في تأمين التوصل إلى اتفاق سياسي وحلول دائمة للصراع الدائر في ليبيا.

وأوضحت الوزارة أن الدعم الدنماركي سيتم بالتعاون والتنسيق المشترك مع الوكالة الأميركية للتنمية الدولية والمؤسسة الدولية للنظم الانتخابية، وهي مؤسسة لديها خبرة طويلة في مساعدة الدول ذات الديمقراطيات الناشئة.

وقال البيان: «عبر المساهمة بدعم قيمته 6.54 مليون كرونة، تأمل الدنمارك أن تساهم بشكل أكثر فاعلية في إعادة بناء المؤسسات الليبية المسؤولة عن العملية الانتخابية، والتي نجحت بالفعل في إجراء حوالي 90 عملية تصويت محلية ناجحة بين عامي 2014 و2015».

وذكر أن «من بين الأولويات الأخرى هي زيادة وعي ومعرفة الشعب من حيث أهمية الانتخابات المحلية، بالإضافة إلى ضمان انخراط المرأة بشكل أكبر وأكثر فاعلية في العملية الانتخابية».

ومن جانبه، أكد وزير الخارجية الدنماركي، اندرس سامويلسن، أن التوصل إلى اتفاق سياسي وبناء مؤسسات شرعية ديمقراطية هي السبيل الوحيد لتحقيق سلام دائم في ليبيا، وقال: «النزاع طويل الأمد تسبب في انهيار الوضع الأمني، وهناك تنظيمات إرهابية مثل (داعش) لا تزال موجودة في ليبيا. ولهذا، علينا التدخل والمساهمة في إرساء الاستقرار وخلق بيئة آمنة لليبيين».

وكانت الحكومة الدنماركية أعلنت في وقت سابق تخصيص دعم قيمته عشرة ملايين كرونة لمساعدة المناطق والمدن الليبية المتضررة من الصراع المسلح، ودعم حكومة الوفاق الوطني.

يأتي ذلك فيما أعلنت فرنسا، الجمعة الماضي، تقديم دعم بقيمة 650 ألف يورو، للمساهمة في مشروع الأمم المتحدة الانتخابي في ليبيا الذي يحمل عنوان «تعزيز الانتخابات من أجل الشعب الليبي».

كذلك تعهدت ألمانيا بتقديم مليوني يورو لدعم مشروع الأمم المتحدة الانتخابي، ووقع السفير الألماني لدى ليبيا، أوليفر أوفتشا، ومدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائي سلطان حاجيف، الجمعة، اتفاقًا بالخصوص.

المزيد من بوابة الوسط