«الجمعية الوطنية الثانية» تعقد اجتماعًا تمهيديًّا مع مختصين في قضايا الأمن

عقدت «الجمعية الوطنية الثانية»، صباح اليوم الأربعاء، في مدينة طرابلس اجتماعًا تمهيديًّا مع مختصين في قضايا الأمن.

وأوضح رئيس «الجمعية الوطنية الثانية» سالم أبو خزام، لـ«بوابة الوسط»، أن الاجتماع «جاء لتنفيذ ما جاء في اللقاء الذي عُـقد خلال الفترة من 1 إلى 3 أكتوبر الجاري» في منتجع «قمر الصحراء» ببلدة «تويوا» في بلدية الغريفة، مشيرًا إلى أن الجمعية تضم 300 شخصية نخبوية من الجفرة وأوباري والشاطئ وسبها ومرزق وغات.

وقال أبوخزام: «الاجتماع انتهى إلى تقديم عدة توصيات منها التطبيق العملي للمناقشات العسكرية والأمنية بإحالة ملف الموضوع الأمني للمتخصصين لدراسته من أجل تنفيذه لحسم مشاكل فزان العسكرية والأمنية بتزكية الفريق الركن محمد اهريم عبدالكريم بمسؤوليات الجيش في فزان».

وأضاف: «خول المجتمعون رئيس الجمعية الوطنية الثانية باتخاذ الإجراءات والتدابير اللازمة من أجل إنجاح مهام الجمعية إلى حين استكمال بناء هيكلها التنظيمي، كما تعمل الجمعية للمساهمة في تحقيق رؤية الأعضاء المستندة إلى المصالحة والسلام وتحقيق الأمن والمشاركة والتنمية في فزان».

ولفت أبو خزام إلى أن المجتمعين اتفقوا على «إنشاء فروع للجمعية في مناطق فزان، وفي بعض المدن الليبية كلما أمكن ذلك».

كما دعا المجتمعون إلى «انعقاد الاجتماع الموسع للجمعية في تراغن استجابة لدعوة في الخصوص خلال هذا العام، للجمعية الوطنية الثانية أن تنطلق في تنسيق جهودها من أجل المساهمة في تكوين حكومة وحدة وطنية، كما أن الجمعية الوطنية الثانية ضميرها شعب واحد، وطن واعد لأجل بناء وطن أفضل».

المزيد من بوابة الوسط