وكيل «داخلية الوفاق» يبحث مع السفير الألماني مكافحة تدفق المهاجرين إلى ليبيا

وكيل داخلية الوفاق خلال لقائه السفير الألماني لدى ليبيا أوليفر أوكزا. (صورة من داخلية الوفاق)

بحث وكيل وزارة الداخلية لشؤون الهجرة غير الشرعية محمد الشيباني، مع السفير الألماني لدى ليبيا أوليفر أوكزا، سبل التعاون الثنائي بين البلدين، باعتبار برلين إحدى الدول المانحة في الاتحاد الأوروبي في مجال الهجرة غير الشرعية.

وأكد وكيل وزارة الداخلية ضرورة دعم كل المقترحات المقدَّمة من وزارة الداخلية، وبالأخص إدارة الدوريات الصحراوية ومكافحة الهجرة من الجنوب الغربي، باعتباره الخط الساخن للتهريب البشر والمخدرات، مشيرًا إلى أن وزارة الداخلية لديها الكفاءات والخبرات اللازمة فيما يتعلق بمكافحة تدفق المهاجرين إلى ليبيا.

وتابع الشيباني: «إن وزارة الداخلية لديها الكفاءات والخبرات اللازمة لكن تحتاج إلى دعم، لأن ليبيا دولة عبور وليست المقصد لهؤلاء المهاجرين».

وتفاقمت قضية الهجرة غير الشرعية منذ 2011، إذ يستغل المهربون الفوضى التي تسود ليبيا لنقل عشرات الآلاف من المهاجرين سنويًّا باتجاه أوروبا، فيما يشكو الأوروبيون باستمرار من تفاقم الأزمة.

وتعتبر ليبيا محطة للمهاجرين غير الشرعيين من مختلف الجنسيات في طريقهم إلى أوروبا، وتعاني الجهات المختصة نقصًا كبيرًا في الإمكانات لمحاربة مهربي وتجار البشر والمهاجرين غير الشرعيين.

المزيد من بوابة الوسط