الخارجية الإيطالية: مؤتمرنا لأجل ليبيا أكثر من مجرد الحديث عنها

وزير الخارجية الإيطالي إينزو موافيرو ميلانيزي. (أرشيفية: الإنترنت)

قال وزير الخارجية الإيطالي إينزو موافيرو ميلانيزي إن المؤتمر المزمع أن تعقده بلاده منتصف الشهر المقبل، سيكون لأجل ليبيا أكثر من كونه لمجرد الحديث عنها فقط.

وأضاف ميلانيزي، خلال مؤتمر صحفي عقده في موسكو الإثنين مع نظيره الروسي سيرغي لافروف، أنه «بالنسبة لنا، بصفتنا إيطاليا، فإن قضية أمن البحر منطقة المتوسط ​​مهمة جداً، وهو ما يعني أيضاً، تحقيق الاستقرار في بلد مهم في المنطقة​​، أي ليبيا»، بحسب وكالة ألأنباء الإيطالية «آكي».

وتابع ميلانيزي «لقد دعونا العديد من الدول في العالم العربي وأفريقيا ومنطقة المتوسط ​​وأوروبا، وكذلك الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن للأمم المتحدة إلى مؤتمر ليبيا الذي سوف نعقده من 12 إلى 13 نوفمبر في باليرمو، عاصمة صقلية، المقاطعة الأكثر قرباً من ليبيا نفسها».

وزير الخارجية الإيطالي يبحث مع نظيره الروسي تحضيرات مؤتمر صقلية خلال زيارة لموسكو

وأعرب رئيس الدبلوماسية الإيطالية عن أمله في أن يساهم المؤتمر في إحراز تقدم نحو الاستقرار في ليبيا، قائلاً «نأمل أن يعزز هذا المؤتمر عملية تحقيق الاستقرار والأمن في هذا البلد الهام»، وأن يتمكن من تعزيز التنفيذ الكامل لخطة الأمم المتحدة التي ترمي إلى إيصال الشعب الليبي إلى الانتخابات»، عندما تكون جميع الشروط مضمونة لإجرائها.

المزيد من بوابة الوسط