بسبب الفوضى الأمنية.. الثني يهدد بتحويل الرحلات الجوية من مطار بنينا إلى الأبرق

هدد رئيس الحكومة المؤقتة عبدالله الثني، اليوم الأربعاء، بتحويل الرحلات الجوية المحلية والدولية من مطار بنينا الدولي في بنغازي إلى مطار الأبرق شرق البلاد، «إذا لم تستقم الأوضاع في مطار بنينا في بحر أسبوع» وفق ما نشرته وزارة الداخلية بالحكومة المؤقتة عبر صفحتها على «فيسبوك».

وجاء تهديد الثني خلال حضوره الاجتماع الخاص بإعلان الخطة الاستراتيجية لوزارة الداخلية بالحكومة الموقتة للأعوام 2018 و2019 و2020، لأول مرة في تاريخ الوزارة، الذي عُـقد اليوم في القاعة التاريخية لقبة البرلمان بمدينة البيضاء.

وقال الثني، معلقًا على تزايد الشكاوى من قبل المواطنين من الفوضى الأمنية بمطار بنينا في بنغازي، «إذا لم تستقم الأوضاع الأمنية والإدارية والتشغيلية في مطار بنينا الدولي ببنغازي في بحر أسبوع من الآن فإن الرحلات المحلية والدولية ستعود إلى مطار الأبرق بالبيضاء».

وأكد رئيس الحكومة الموقتة، خلال الاجتماع، أنه أصدر تعليماته إلى رئيس الهيئة العامة للمواصلات والنقل التابعة لها «بنقل الرحلات إلى مطار الأبرق مجددًا في حال لم تستقم الأمور في هذا المطار في بحر أسبوع»، مضيفًا أن «مطار بنينا الدولي ببنغازي يعاني سوء الإدارة والفساد بما يعطل مصالح الناس».

وطالب الثني أهالي وحكماء وعقلاء منطقة بنينا ومدينة بنغازي بـ«وضع حدٍ لما يحدث هناك، ومساندة قوى الأمن في حماية المطار ومنع الفساد الذي يحدث من خلاله تلاعب في آليات سفر المواطنين»، مشددًا على «ضرورة الاهتمام بمنافذ البلاد وملف الهجرة غير الشرعية.

المزيد من بوابة الوسط