وزير الدولة الألماني: موقف أوروبي موحد تجاه ليبيا للتقريب بين إيطاليا وفرنسا

رأى وزير الدولة للشؤون الخارجية في الحكومة الألمانية، نيلز آنين، إلى أهمية تبني موقف أوروبي موحد حيال الأزمة الليبية لتقريب المسافة في وجهات النظر بين باريس وروما.

وقال نيلز آنين لجريدة «لاستامبا» الإيطالية «أنا واثق تمامًا من ذلك نحن نعتزم المساعدة  في تحديد موقف موحد لتجاوز الأزمة الليبية».

ووصف وزير الدولة الألماني فرنسا وإيطاليا بـ«الدولتين اللتين على معرفة بليبيا وتمتلكان خبرة في إدارة الحوار معها، هذا وحده، إيجابي ومفيد». 

وأشار نيلز آنين إلى أن المبادرات، التي بدأت تظهر في إيطاليا والتزام الحكومة بالرغبة في التنسيق حتى مع فرنسا، هي بالتأكيد مدعاة لـ«الترحيب والرضا».

وفي رد على سؤال حول شكل المساهمة الملموسة التي يمكن أن تقدمها ألمانيا بشأن الأزمة الليبية، أجاب «نحن في كل هذا الوقت لم نظل نراقب فقط».

ولفت الوزير الألماني إلى أن بلاده «لديها خبرة في إجراءات تحقيق الاستقرار والتوسط لتجنب النزاعات».