وزير الدولة الألماني: نعم للانتخابات في ليبيا ولكن في الوقت المناسب

أكد وزير الدولة للشؤون الخارجية الألماني، نيلز آنين على أن بلاده تشاطر المبعوث الأممي إلى ليبيا، غسان سلامة بشأن موعد إجراء الانتخابات في «الوقت المناسب».

 وقال نيلز آنين  لجريدة «لاستامبا» الايطالية «نحن نعتقد أن على عاتق المجتمع الدولي، خاصة الاتحاد الأوروبي باعتباره أقرب الجيران إلى ليبيا، تحمّل مسؤولية ضمان اختيار المواطنين الليبيين لدستورهم وحكومتهم».  

وأضاف: «متى يحدث هذا؟  يجب علينا أن نكون واقعيين للغاية: الوضع لا يزال هشًا إلى حد كبير، كما أظهرت ذلك  الاشتباكات القوية في الأسابيع الأخيرة” جنوبي العاصمة طرابلس».

وذكر الوزير الألماني أن «نجاح جهود الممثل الخاص للأمم المتحدة في الوساطة تبرز أيضًا أنه بوسع المجتمع الدولي المساهمة في تحقيق المصالحة في ليبيا».

وعلى المستوى الأوروبي، قال آنين «إذا تحدثنا بصوت واحد أنه: لا يمكن أن تبقى ليبيا بدون انتخابات، لكن التصويت المبكر قد يقف حاجزًا أمام العملية السياسية.  لذلك نحن نؤيد موقف غسان سلامة:  نعم  للاقتراع  في ليبيا، لكننا نعتقد أيضا أننا بحاجة إلى التفكير حول متى سيكون الوقت مناسبًا لإجراء هذه الانتخابات».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط