المياه تعود إلى طرابلس بعد انقطاع 24 ساعة

قال مدير منظومة  جبل الحساونة  والجفارة  محمد الحجاجي لـ«بوابة الوسط» الجمعة إن المياه بدأت تعود للعاصمة طرابلس والمنطقة الغربية تدريجيا بعد انقطاع 24 ساعة.

وأضاف: «الماء انقطع في المنطقة الغربية  بسبب قيام مجموعة مسلحة بمنع الموظفين الأجانب من تشغيل المحطات  الكهربائية  لأبار المياه بالجنوب وفصل التيار الكهربائي عليها  مما تسبب في انقطاع المياه».

وأشار الحجاجي إلى «مطالبات المسلحين  بضرورة العدالة في توزيع التيار الكهربائي وأن الكهرباء تنقطع على الجنوب لساعات طويلة  بالمقارنة مع المناطق الأخرى التي تنقطع عليها يوميا ساعات محدودة ولكننا توصلنا إلى حل معهم»

و توقف ضخ المياه من حقول آبار مياه الحساونة يوم الأربعاء الماضي مما ترتب عنه انقطاع على مدينة طرابلس وبعض مدن المنطقة الغربية والوسطى.

وأعلن جهاز النهر الصناعي في بيان له بأن مشروع النهر جهة خدمية تقدم خدمة الإمداد المائي لكافة المواطنين ونطالب الجهات الأمنية والعسكرية بالدولة بتحمل مسؤوليتها لحماية حقول آبار مياه الحساونة ومسارات أنابيب المياه بالمنظومة.

و تعتبر منظومة «الحساونة - سهل الجفارة» المزود الرئيسي للاحتياجات المائية لطرابلس البالغ عدد سكانها مليوني نسمة، وأي عطل يحدث في المسار الجنوبي يؤدي إلى توقف المياه عن كافة المناطق ويبلغ استهلاك العاصمة يوميا حوالي 540 ألف لتر من الماء يومياً.

كلمات مفتاحية