استمرار انقطاع المياه عن طرابلس والمنطقة الوسطى والغربية

أكد مصدر بجهاز تنفيذ وإدارة مشروع النهر الصناعي بمنظومة الحساونة سهل جفارة، استمرار توقف ضخ المياه من آبار مياه الحساونة صباح اليوم الخميس، بعد اقتحام مجموعة مسلحة لمحطة الكهرباء الرئيسية مساء أمس الأربعاء.

وقال المصدر الذي تحفظ على ذكر اسمه لدواع أمنية لـ«بوابة الوسط»، إن مجموعة مسلحة من أبناء المنطقة اقتحموا مقر محطة الكهرباء الرئيسية، وطالبوا الموظفين بفصل التيار الكهربائي عن الحقول بالكامل.

وأضاف المصدر أنه يوجد في المنطقة محطتان رئيسيتان، لشركة الكهرباء ولمنظومة النهر الصناعي تغذيان باقي المحطات الفرعية.

وأوضح أن فصل التيار تسبب في وقف ضخ المياه صباح اليوم الخميس إلى مدينة طرابلس والمنطقة الوسطى، وهي مصراتة وزليتن والخمس، بالإضافة إلى مناطق الشويرف، غريان وترهونة.

مصدر يتوقع عودة المياه إلى المدن المذكورة صباح يوم غد الجمعة أو السبت على أقصى تقدير

وأكد أن موظفي الشركة العامة للكهرباء تواصلوا اليوم الخميس مع المجموعات المسلحة، ووصلوا إلى اتفاق بإعادة التيار الكهربائي للمحطة.

وتوقع عودة المياه إلى المدن المذكورة صباح يوم غد الجمعة أو السبت على أقصى تقدير.

وكان جهاز النهر الصناعي، قال في بيان صادر عنه، اليوم الخميس إن مجموعة مسلحة اقتحمت محطة الكهرباء الرئيسية، وأجبرت فنيي الشركة العامة للكهرباء على فصل التيار الكهربائي عن حقول الآبار، ما ترتب عليه انقطاع المياه اليوم صباحًا عن مدينة طرابلس، وبعض مدن المنطقة الغربية والوسطى.

وأشار إلى أن المسلحين، طالبوا بالعدالة في برنامج طرح الأحمال الكهربائية عن مدن الجنوب، مؤكدًا أنه بعد التفاوض مع هذه المجموعة المسلحة أعيد التيار الكهربائي، وجارٍ العمل حالياً على شحن محطات الكهرباء الفرعية بالحقول ثم تشغيل الآبار.