محطة طبرق لتحلية مياه البحر تعود للعمل بكامل قدرتها الإنتاجية

محطة تحلية مياه البحر في طبرق. (أرشيفية: الإنترنت)

عادت محطة طبرق لتحلية مياه البحر للعمل بقدرتها وكفاءتها الكاملة بعد وصول عدد من المواد الكيميائية اللازمة لعملية التحلية إلى المحطة، بعد أن اضطرت إلى تقليص إنتاجها إلى النصف خلال الأيام الماضية.

وقال أحد العاملين بالمحطة لـ«بوابة الوسط» اليوم الثلاثاء، إن المحطة عادت للعمل بكامل قدرتها الانتاجية البالغة 36 ألف لتر مكعب من المياه يوميًا بعدما كانت تنتج 15 ألف متر مكعب من المياه يوميًا بسبب نقص المواد التشغيلية.

وأوضح المصدر أن المواد الكيميائية التشغيلية التي وصلت المحطة «تكفي لمدة شهر كامل»، موضحًا أن مادة مانع الترسيب الأساسية اللازمة لعملية التحلية يجري استيرادها من الخارج عن طريق اعتمادات مصرفية.

وأكد أن العاملين بالمحطة يواصلون الليل بالنهار لكي تعمل المحطة بكفاءتها الكاملة، متوقعًا وصول كمية أخرى من المواد الكيميائية الجديدة نهاية الشهر الجاري إلى ميناء بنغازي ستكفي المحطة لثمانية أشهر إضافية.

وطالب المصدر المواطنين في طبرق بضرورة الاقتصاد في استهلاك مياه الشرب وإصلاح خطوط نقل المياه بالأحياء «لأن نسبة الهدر والتعديات على الخط الرئيسي لنقل المياه إلى المدينة كبيرة جدًا حيث يجري نقلها وبيعها بالمزارع بمدينة طبرق».

وتعمل محطة تحلية مياه البحر في طبرق منذ عام 2001 حيث لم تجر لها صيانة منذ أكثر من 17 عامًا وفق تصريحات سابقة لمسؤولي المحطة لـ«بوابة الوسط».