«أمن طرابلس» تبدأ إزالة آثار اشتباكات العاصمة وفتح الطرقات العامة

إزالة السواتل الترابية في أحد شوارع العاصمة طرابلس 25 سبتمبر 2018. (الإنترنت)

أعلنت مديرية أمن طرابلس، اليوم الثلاثاء، بدء حملة لإزالة آثار الدمار وفتح الطرقات العامة، وإزالة العوائق.

وقالت المديرية، في بيان صادر عنها اليوم، إن الحملة ستباشر أعمالها غدًا الأربعاء، «لأجل أن تتعافى مدينتنا ونحو المساهمة في إزالة آثار الحرب لنستعيد الاستقرار والأمن، نعلن مباشرتنا اعتبارًا من صباح الغد في حملة لإزالة آثار الدمار وفتح الطرقات العامة وإزالة العوائق كافة».

وشهدت الضواحي الجنوبية للعاصمة طرابلس، منذ 26 أغسطس الماضي، توترًا أمنيًا تطور إلى اشتباكات عنيفة استخدمت فيها الأسلحة الثقيلة، مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى، واضطر عدد من سكان مناطق الاشتباكات إلى المغادرة إلى مناطق أخرى خوفًا من تطور المواجهات التي ألحقت أضرارًا جسيمة بعدد من المنازل والمحال التجارية والمنشآت العامة جراء سقوط القذائف العشوائية.

وأكد عضو المجلس الأعلى للدولة، سعد بن شرادة، وجود اتفاق مبدئي بين اللواء السابع وكتائب طرابلس، سعى لإنجازه شيوخ وأعيان المصالحة من طرابلس الكبرى وترهونة.

وقال بن شرادة في اتصال مع «بوابة الوسط» إن الاتفاق ينص على تسليم المواقع إلى القوى المكلفة من المجلس الرئاسي، حسب الترتيبات الأمنية واعتماد اللواء السابع ضمن رئاسة الأركان التابعة لحكومة الوفاق.

مديرية أمن طرابلس. (أرشيفية)
إزالة السواتل الترابية في أحد شوارع العاصمة طرابلس 25 سبتمبر 2018. (الإنترنت)
إزالة السواتل الترابية في أحد شوارع العاصمة طرابلس 25 سبتمبر 2018. (الإنترنت)

المزيد من بوابة الوسط