توقيع اتفاق بين تاجوراء وسوق الجمعة لجبر الضرر وإطلاق المحتجزين

وقع أعيان وحكماء من بلديتي سوق الجمعة وتاجوراء، مساء الإثنين، اتفاقية لتنفيذ بنود الميثاق الموقع بين الجانبين سبتمبر الجاري، لجبر ضرر أولياء الدم وأسر الضحايا وإخلاء سبيل المحتجزين في أحداث مطار معيتيقة يناير الماضي.

وشكَّل عميد بلدية سوق الجمعة، هشام بن يوسف، لجنة لتنفيذ بنود الميثاق، تضم كلاً من محمد الخطاب رئيسًا، وعضوية: مصطفى المجدوب، وسالم قريقشة، ومحمد بن حسين، وصلاح أبو طرومة، وأحمد بن رمضان.

ونصت بنود الميثاق الموقع يوم 7 سبتمبر الجاري بين البلديتين، عدم السماح للقبض على المواطنين خارج القانون، والعمل على إطلاق كل من يقبض عليه على الهوية في جميع أنحاء ليبيا.

المزيد من بوابة الوسط