عقيلة صالح يرد على الدعوات المطالبة بخروج «النواب» من المشهد السياسي

رئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح. (الإنترنت)

قال رئيس مجلس النواب عقيلة صالح إن مجلس النواب هو الجسم الشرعي الوحيد، قائلاً إن المطالبة بإبعاد الجسم المعترف به دوليًا والممثل لإرادة الشعب الليبي عن طريق الانتخاب يعني العودة للمربع الأول.

وحذر خلال لقاء الذي أجرته معه قناة الفضائية الليبية من استمرار التدخلات الأجنبية، وقال: «لا يعقل السماح للأجنبي أن يحكمنا أو ينصب علينا حاكمًا مهما كانت الصعاب والضغوط».

ودعا رئيس مجلس النواب المواطنين والناخبين في كل دائرة لمحاسبة نوابهم عن الغياب وعن حضور الجلسات باستمرار، وأوضح: «عدد من النواب يتواجد بالخارج ويتحدث من هناك بينما انتخبوا لكي يتحدثوا داخل قاعة البرلمان وفي ليبيا وليس من خارجها».

واعتبر أن الحل الوحيد هو «انتخاب رئيس للدولة لكي ينتهي النزاع على الشرعية، وتتوحد المؤسسات وتشكل حكومة تتولى توفير جميع متطلبات المواطنين، ويمكن لمجلس النواب مراقبتها ومحاسبتها، وكذلك يعرف المجتمع الدولي الجهة التي يتعامل معها».

المزيد من بوابة الوسط