كتيبة المدفعية: «لواء الصمود» يستخدم صواريخ غراد لقصف أحياء جنوب طرابلس

آثار اشتباكات طرابلس. (الإنترنت)

أكد الناطق باسم كتيبة المدفعية والدبابات، استمرار الاشتباكات منذ فجر اليوم الخميس، في أحياء جنوب طرابلس.

وقال إنه لأول مرة منذ بداية الاشتباكات يتم استعمال صواريخ نوع «غراد»، من قبل ما يسمى بـ«لواء الصمود» بقيادة صلاح بادي، موضحًا أن هذا النوع من الصواريخ يصل طوله إلى مترين وثمانين سنتيمترًا، بينما يبلغ قطره 122ملم، ويصل وزنه إلى 66 كغ، وله فاعلية تدميرية كبيرة، خاصة وأنه يستخدم في مناطق بها كثافة سكانية عالية.

وأضاف أن الاشتباكات بين الطرفين ما زالت مستمرة في محيط معسكر حمزة في طريق المطار، وأن القذائف تسقط من بعد على مناطق مشروع الهضبة الزراعي وعين زارة ووادي الربيع.

وأضاف أن أحد تلك الصواريخ سقط على عائلة «الشطي» بمشروع الهضبة الزراعي، وتسبب بأضرار مادية للمنزل وسيارات العائلة، ولم يخلف إصابات بشرية، مؤكدًا إنقاذ أفراد العائلة وإخراجهم من منطقة الاشتباكات.

المزيد من بوابة الوسط