بريطانيا: 1.2 مليون يورو لدعم انتخابات نزيهة وآمنة على الصعيدين المحلي والوطني

آثار الحريق بمقر اللجنة الفرعية لانتخابات المجلس البلدي بني وليد. (بوابة الوسط)

رحب السفير البريطاني لدى ليبيا، فرانك بيكر، اليوم الأربعاء، باختتام الانتخابات البلدية في بلديتي بني وليد ودرج، مشيرًا إلى أن بلاده مستمرة في تقديم الدعم إلى ليبيا في المسار الديمقراطي.

وقال بيكر، في تغريدة عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، إن بريطانيا تقدم 1.2 مليون يورو إلى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في ليبيا، على مدى عامين لدعم انتخابات نزيهة وآمنة على الصعيدين المحلي والوطني.

وكانت اللجنة الفرعية لانتخابات المجلس البلدي بني وليد، أعلنت ظهر الثلاثاء، النتائج المبدئية للانتخابات وأسماء الفائزين عن الفئة العامة وفئة ذوي الاحتياجات الخاصة والمرأة، وفتح باب الطعون أمام المرشحين، إلا أن «أشخاصًا رافضين النتيجة المبدئية لانتخابات» البلدية أضرموا النار بمقر اللجنة الفرعية للانتخابات.

وقال عضو اللجنة الفرعية لانتخابات المجلس البلدي بني وليد، مفتاح سعدون، إن «هذه العملية التخريبية لن تؤثر على العملية الانتخابية»، مؤكدًا أن «عملية انتخاب المجلس البلدى بني وليد انتهت دون أي خروقات أمنية بشهادة الجميع».

وطمأنت اللجنة، أهالي المدينة والناخبين والفائزين بعضوية المجلس البلدي بشأن المستندات والوثائق الخاصة بالعملية الانتخابية، مؤكدة أن «كل المستندات والمعلومات فيما يخص الانتخابات هي محمية وفي أمان وبحوزة اللجنة المركزية واللجنة الفرعية».