سلامة لوفد مصراتة: القوى التي تحمي طرابلس ستكون نظامية ومن جميع المدن

سلامة خلال استقبال وفد بلدية مصراتة بمقر البعثة الأممية في طرابلس. (بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا)

أكد مبعوث الأمم المتحدة رئيس بعثتها للدعم في ليبيا، غسان سلامة، أن موقف البعثة الأممية من التطورات الجارية في طرابلس «واضح» مشددًا على أن كل القوى التي تحمي العاصمة الليبية ستكون «نظامية ومن جميع المدن».

جاء تأكيد سلامة خلال استقباله اليوم الثلاثاء، وفدًا من بلدية مصراتة بمقر بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بالعاصمة طرابلس، لمناقشة آخر المستجدات في ليبيا بما فيها الإصلاحات الاقتصادية والوضع الأمني في طرابلس.

وقالت البعثة في تغريدة عبر حسابها على موقع «تويتر»: «استقبل الممثل الخاص غسان سلامة اليوم وفداً من بلدية مصراتة في مقر البعثة لمناقشة آخر المستجدات في ليبيا بما فيها الإصلاحات الاقتصادية والوضع الأمني في العاصمة. وأكد أن موقف البعثة واضح بأن لا يتم استبدال فريق مسلح بآخر وبأن تكون كل القوى التي تحمي العاصمة نظامية ومن جميع المدن».

يشار إلى أن العاصمة طرابلس تشهد منذ مطلع الشهر الجاري توترًا أمنيًا بين مجموعات مسلحة في الضواحي الجنوبية تطورات إلى اشتباكات عنيفة خلفت عشرات الجرحى والقتلى وألحقت أضرارًا مادية فادحة في الممتلكات العامة والخاصة.

ونجحت البعثة الأممية في التوصل إلى هدنة بين الأطراف المتقاتلة في 4 سبتمبر الجاري، وعززته باتفاق لوقف إطلاق النار يوم 9 سبتمبر وقعت عليه جميع الأطراف «باستثناء واحد» وفق ما أكده المبعوث الأممي غسان سلامة في تصريح سابق.

اقرأ أيضًا: وصول أربعة جرحى في اشتباكات طرابلس إلى مستشفى الإسعاف والطوارئ

لكن التوتر الأمني لايزال قائمًا جنوب العاصمة الذي شهد صباح اليوم تجدد الاشتباكات بين أطراف النزاع في منطقة طريق المطار، وأدت إلى إصابة أربعة أشخاص بجروح متفاوتة، وفق ما أكده الناطق باسم جهاز الإسعاف والطوارئ، الدكتور أسامة علي.

المزيد من بوابة الوسط