سالفيني مجددًا: موانئنا مغلقة بوجه مهاجري «أكواريوس»

السفينة أكواريوس أثناء عمليات إنقاذ سابقة. (أرشيفية. رويترز)

قال نائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني إن «السفينة (أكواريوس 2) التابعة لمنظمات غير حكومية، تبحر جنوب سردينيا متجهة نحو قناة صقلية»، لكن «موانئنا مغلقة أمامها»، حيث تحمل مهاجرين أنقذوا قبالة ليبيا.

وكتب سالفيني على صفحته بموقع «فيسبوك» للتواصل الاجتماعي، الإثنين: «لقد غيرت السفينة اسمها»، بإضافة رقم 2، «ورفع علم جديد»، حيث لم تعد تحمل راية جبل طارق بل بنما، «لكن وجهتها النهائية لن تتغير، حيث لن تكون إيطاليا».

38 طفلًا بين مهاجرين على متن «أكواريوس» عالقون في «المتوسط»

وكانت رئيسة حزب (إخوة إيطاليا) اليميني، جورجا ميلوني قد طالبت في الـ13 من أغسطي الماضي باحتجاز سفينة إنقاذ المهاجرين (أكورايوس)، بتهمة «تسهيل الهجرة غير الشرعية وتسهيل مهام تجار البشر»، وذلك بعد بقيت السفينة عالقة بمياه المتوسط، إثر رفض إيطاليا ومالطا وإسبانيا ودول أوروبية أخرى استقبال مهاجرين على متنها أنقذتهم قبل ذلك بأيام قبالة المياه الليبية.

وأبدت الحكومة الإيطالية لاحقًا، استعدادها لاستقبال ما لا يزيد عن 20 مهاجرًا من المجموعة التي تحملها السفينة ذاتها.

المزيد من بوابة الوسط