وزير خارجية إيطاليا يكشف تفاصيل لقائه المشير حفتر في بنغازي

وزير خارجية إيطاليا انزو موافيرو ميلانيزي في القاهرة. (فرانس برس).

التقى وزير خارجية إيطاليا انزو موافيرو ميلانيزي الاثنين، في بنغازي، القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر، بهدف تعزيز العلاقات معه.

وأكدت وزارة الخارجية الإيطالية في بيان نشرته «فرانس برس»، أن الرجلين «أجريا لقاءً مطولاً وودياً شكل استئنافاً للعلاقات الوثيقة مع إيطاليا في أجواء من تعزيز الثقة».

وقال الوزير الإيطالي في بيان إن «إيطاليا تريد الحفاظ على حوار حي، مع كل الفاعلين من أصحاب النوايا الحسنة في ليبيا».

اقرأ أيضًا:
وزير الخارجية الإيطالي يصل إلى بنغازي ويلتقي حفتر

وأضاف الوزير أن «المسار السياسي يجب أن يمضي إلى نهايته ولا سيما عبر تنظيم انتخابات حرة وعادلة تجري في ظروف أمنية ملائمة»، في انتقاد جديد مبطن للضغوط التي تمارسها باريس لإجراء انتخابات قبل نهاية السنة.

وقال ميلانيزي إن حفتر «عبر عن تقديره لالتزام إيطاليا في مجال السياسة الخارجية والذي لا يمكن لليبيا الاستغناء عنه»، مؤكدًا أنه «حفتر مستعد للمساهمة بفعالية في دعم الأمن والاستقرار والحوار في البلد لما فيه خير كل الليبيين».

وبحث الجانبان مسائل أخرى «ذات اهتمام مشترك» مثل التعاون الإنساني ومكافحة الإرهاب وكافة المهربين ولا سيما مهربي البشر.

اقرأ أيضًا:

السفير الإيطالي: بحثت مع المشير حفتر استمرار العملية السياسية وإجراء الانتخابات

من جهته، أعلن مكتب الإعلام في القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية، في بيان على فيسبوك أن اللقاء «بحث المستجدات على الساحة المحلية والدولية والعلاقات بين البلدين والتعاون المشترك بين ليبيا وإيطاليا في شتى المجالات».

وتابع البيان أن حفتر بحث مع وزير الخارجية الإيطالي «الانتخابات الليبية القادمة ووسائل تأمين سيرها بشكل يضمن نزاهتها وحمايتها من التزوير»، كذلك بحثا «ملف التعاون بين البلدين في مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية والعمل على إيجاد حلول على مستوى الدول الأوروبية بما يكفل القضاء على الظاهرتين».

وأشار البيان إلى «تعهد الجانب الإيطالي بدعم أي اقتراح من الأمم المتحدة يضمن استقرار ليبيا».

ووصل وزير الخارجية الإيطالي، إنزو مورافو ميلانيزي، إلى مدينة بنغازي، اليوم الاثنين، ليعقد لقاءً مع القائد العام للجيش، المشير خليفة حفتر.

المزيد من بوابة الوسط