«طوارئ الرئاسي»: توزيع 400 طن دقيق يوميًا على كافة مناطق البلاد

أعلنت لجنة الطوارئ والأزمة التابعة للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، أنها وضعت آلية لتوزيع الدقيق على كافة المدن والمناطق، منوهة إلى أن عملية التوزيع ستبدأ غدًا الأحد «بمعدل 400 طن يوميًّا» وفق إدارة التواصل والإعلام برئاسة مجلس الوزراء.

جاء الإعلان على لسان عضو اللجنة المفوض بوزارة الحكم المحلي بداد قنصو، خلال اجتماع للجنة عُـقد، صباح السبت، بمقر الشركة الوطنية للمطاحن.

وقالت إدارة التواصل والإعلام عبر صفحتها على «فيسبوك» إن الاجتماع ضم المفوض بوزارة الاقتصاد ناصر الدرسي، ووكيل الوزارة وعددًا من عمداء البلديات، ونقيب المخابز، وعضوًا عن الشركة الوطنية للمطاحن، وبعض شركات المطاحن الخاصة.

وأشار المفوض بوزارة المحكم المحلي في حكومة الوفاق الوطني، بداد قنصو، إلى أن أربع بواخر محملة بالقمح رست في ميناء طرابلس، مؤكدًا أن لجنة إدارة الأزمة والوارئ التابعة للمجلس الرئاسي «ستعمل على توفير مادة الدقيق لكافة المدن الليبية دون استثناء».

وكان المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، قرر يوم الثلاثاء، 4 سبتمبر الجاري، تشكيل لجنة طوارئ وأزمة برئاسة رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، وعضوية وزراء ومسؤولين أمنيين وطبيين ومحليين وماليين، وفق قراره رقم (1269) لسنة 2018 الذي نشره المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي عبر صفحته على «فيسبوك».

وتضم اللجنة، في عضويتها كلاً من المفوضين بوزارات الداخلية والمالية والخارجية والحكم المحلي ووكيل وزارة الدفاع المكلف مهام الوزارة ووزارة الدولة لشؤون النازحين والمهجَّرين ورئيس جهاز المباحث العامة ورئيس هيئة السلامة الوطنية ورئيس جهاز الإسعاف ورئيس جهاز الحرس البلدي والمدير التنفيذي للشركة العامة للكهرباء ومندوب عن مصرف ليبيا المركزي.