في العدد 146: تحذيرات سلامة وانتقاده «النواب» ورأي السياسيين في أحداث طرابلس

العدد 146 من جريدة «الوسط» الصادر الخميس، 6 سبتمبر 2018. (بوابة الوسط)

صدر اليوم الخميس العدد 146 من جريدة «الوسط»، مع تغطية خاصة للأحداث الدامية التي شهدتها مدينة طرابلس هذا الأسبوع. وركزت القصة الرئيسية على إحاطة المبعوث الأممي إلي ليبيا الدكتور غسان سلامة حول تطورات الأوضاع السياسية والأمنية في ليبيا إلى مجلس الأمن الدولي، عبر الدائرة التليفزيونية المغلقة (فيديوكونفرانس) من مقر البعثة الأممية في العاصمة طرابلس، وما تضمنته من اتهام مباشر لمجلس النواب وأعضائه، والتلويح باللجوء إلي بدائل أخرى لفرض الحل السياسي وبسط الأمن في ليبيا! 

للاطلاع على العدد 143 من جريدة «الوسط» اضغط هنا

وركّز سلامة في إحاطته، كما كان متوقعًا على التطورات الأمنيّة الي شهدتها مدينة طرابلس، خاصة الاقتتال بين المجموعات المسّلحة، بلغة لم تخلُ من تهديد أطراف الاقتتال، قائلًا «إن الأمم المتحدة والمجتمع الدولي يراقبان الوضع، وأي مجموعة تعمد إلى انتهاك الاتفاق سوف تُحاسب. لقد تجاوزنا زمن الإفلات من العقاب ولن نسمح بتكرار ما حدث في 2014».

وتناول هذا العدد في 3 تقارير سؤالًا عن فرص صمود اتفاق الهدنة الذي جرى إبرامه بين القادة الميدانيين برعاية أممية، وتصاعد التلاسن بين فرنسا وإيطاليا حول الملف الليبي، خلال الأسبوع الماضي، وارتباك مواقف دول الجوار الليبي وتحديدًا الجزائر وتونس، اللتان تبديان مخاوفًا من تأزم الأوضاع . كما نشر العدد استطلاعًا لسياسيين وبرلمانيين حول الحلول السياسية وتوحيد مؤسسات الدولة الأمنية في إطار المضي قدمًا للانتقال بالبلاد إلى مرحلة الاستقرار الدائم.

وأفردت «الوسط » حوارًا مع رئيس المجلس الاجتماعي لقبائل الطوارق في ليبيا، حسين الكوني، الذي تحدث عن هموم وقضايا الطوارق وما يدور حولهم من اتهامات، كما نشرت تقريرًا آخر حول تواصل ظاهرة الاختفاء القسري في ليبيا، مع تقديرات - غير رسمية - باختطاف عدد من الشخصيّات التوافقية والمشهود لها بالكفاءة ، ومن الشباب المحسوبين على ثورة السّابع عشر من فبراير الذين وقفوا مع الثورة وساندوها وقدّموا التضحيّات وكانوا في مقدمة الصفوف.

للاطلاع على العدد 143 من جريدة «الوسط» اضغط هنا

وركزت الصفحات الاقتصادية على التعثر الذي لحق ببرنامج الإصلاح الاقتصادي على وقع التوترات الأمنية التي شهدتها العاصمة طرابلس خلال الأسبوع الماضي، عقب أسبوع من المشاورات والمداولات التي أجلت الإطار التنفيذي للبرنامج الذي كان مقرراً له الأيام الجارية.

وتنشر الصفحات الرياضية، تقريرًا حول منتخب ليبيا الأول لكرة القدم «فرسان المتوسط» الذي يحل ضيفاً على جنوب أفريقيا «الأولاد»، السبت المقبل، على ملعب موزيس ماديبا بمدينة دربن، ضمن منافسات الجولة الثانية للمجموعة الخامسة من التصفيات القارية المؤهلة إلى نهائيات كأس الأمم الأفريقية بالكاميرون 2019.

للاطلاع على العدد 143 من جريدة «الوسط» اضغط هنا

أما الصفحة الثقافية فتقدم تغطية خاصة لندوة جمعية نداء بنغازي الثقافية ندوة علمية بعنوان «بنغازي العريقة تصبو إلى متحف مهيب يجسد تاريخها» في الجامعة الليبية الدولية، التي ألقاها كل من فرج الراشدي وعبد الحفيظ المسلاتي، فيما نشرت الصفحة الفنية حوارًا مع الفنان اسماعيل العجيلي والذي يعبرعن أمنية لتقديم عمل يجمع فناني الشرق والغرب.

المزيد من بوابة الوسط