إليزابتا ترينتا: أحداث طرابلس ليست لدوافع سياسية ولاعلاقة لها بحفتر

وزيرة الدفاع الإيطالية إليزابتا ترينتا

قالت وزيرة الدفاع الإيطالية إليزابتا ترينتا إن المواجهات العنيفة التي شهدتها طرابلس طوال الأيام القليلة الماضية لم تحدث لأسباب سياسية، ولكن جاءت بسبب «عدم احترام (مؤسسات) طرابلس لبعض الاتفاقيات ذات الطابع الاقتصادي»، وكذلك بشأن إشكاليات حول إدارة أمن العاصمة.

وأضافت في مداخلة أمام أعضاء لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ بروما أن هذه العوامل تسببت في ردة فعل «الفصائل الغاضبة»، نافية أن تكون لهذه المواجهات علاقة بالمشير خليفة حفتر، كما أنّ «فرنسا وفي هذه الحالة لم تقم بدور فيما جرى».

وزير الداخلية الإيطالي يحمل فرنسا «مسؤولية الفوضى» في ليبيا

وتأتي هذه التصريحات في أعقاب تصريحات سابقة لوزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني زعيم حزب «رابطة الشمال»، والتي حمّل فيها فرنسا مسؤولية «الفوضى في طرابلس».

و«ترينتا» التي تنتمي إلى حزب «خمسة نجوم» الإيطالي، أعلنت صباح اليوم أنها «تعتبر المشير حفتر طرفًا يتخاطب معه وتأمل الاجتماع به».

وشهدت العاصمة طرابلس توترًا أمنيًا منذ الأسبوع الماضي، تصاعدت حدته إلى اشتباكات عنيفة منذ فجر الإثنين بين قوات تتبع كتيبة «ثوار طرابلس» ومعها قوات الدعم المركزي بأبوسليم اللتين تعملان تحت مظلة حكومة الوفاق، من ناحية، والقوات المعروفة باسم «الكانيات» نسبة إلى لقب آمرها.