مصر: نتابع بقلق التطورات «السلبية والخطيرة» في ليبيا

مقر وزارة الخارجية المصرية

قالت وزارة الخارجية المصرية إن بلادها «تتابع بقلق عميق التطورات السلبية والخطيرة التي شهدتها ليبيا في الفترة الماضية، خاصة المواجهات المسلحة التي تشهدها العاصمة طرابلس وضواحيها».

وأكدت مصر، وفق بيان الخارجية، «أهمية استعادة الاستقرار في ليبيا، واضطلاع مؤسسات الدولة بواجباتها في رعاية مصالح الشعب الليبي».

«فرانس برس»: المعارك تتواصل لليوم الثامن قرب العاصمة طرابلس

كما دعت إلى ضرورة أن «تنأى المؤسسة العسكرية والأمنية، بليبيا عن فوضى الميليشيات حتى يتمكن الشعب الليبي من استعادة السيطرة على مقدراته ووضع يده على ثرواته لبناء الدولة الحديثة المستقرة الموحدة التي يتطلع إليها الجميع».

واندلعت اشتباكات عنيفة في العاصمة طرابلس الأسبوع الماضي بين مجموعات مسلحة أسفرت عن سقوط عشرات القتلى والجرحى وخلفت أضرارًا مادية فادحة في الممتلكات.

المزيد من بوابة الوسط